المحتوى الرئيسى

قرار النائب العام بحبس مبارك ونجليه يتصدر اهتمامات الصحف

04/14 10:18

القاهرة - أ ش أاستحوذ قرار النائب العام المستشار عبدالمجيد محمود بحبس الرئيس السابق حسني مبارك ونجليه علاء وجمال لمدة 15 يوما احتياطيا على ذمة التحقيقات في الاتهامات الموجهة إليهم على اهتمامات صحف القاهرة الصادرة "الخميس".وذكرت الصحف أن الاتهامات تتصل بقتل المتظاهرين واستغلال السلطة والنفوذ والاعتداء على المال العام، والحصول على عمولات ومنافع من صفقات مختلفة.ورصدت الصحف مظاهر الارتياح الشعبي الواسع على كل المستويات والطوائف والتيارات السياسية داخل الشعب المصري، وفي الخارج بعد الإعلان عن حبس مبارك ونجليه، واعتبرت كل القوى والتيارات أن هذا القرار سيصب في مصلحة واستقرار البلاد، وسينعكس بصورة إيجابية على الاقتصاد المصري.ونقلت صحيفة "الأهرام" عن مصدر أمني قوله: إنه فور صدور القرار تم تعيين حراسة مشددة على الرئيس السابق في محبسه داخل الغرفة التي كان يخضع للعلاج فيها بمستشفى شرم الشيخ الدولي، في حين تم ترحيل نجليه وسط إجراءات أمنية مشددة إلى سجن مزرعة طرة الذي وصل إليه في ساعة مبكرة من صباح الاربعاء.وخرجت "الأهرام" بعنوان رئيسي (فرحة شعبية واسعة بقرار حبس مبارك ونجليه)، فيما ذكرت أن التحقيقات بدأت مع سوزان مبارك قرينة الرئيس السابق في أحد المقار السيادية للقوات المسلحة في شرم الشيخ في تهم تتعلق بمخالفات مالية لمكتبة الإسكندرية تصل قيمتها إلى 133 مليون دولار، ومخالفات مهرجان القراءة للجميع، وما نسب إليها من الحصول على جنيهات ذهبية كانت في حوزة أنس الفقي وزير الإعلام السابق وقدرها أربعة آلاف جنيه ذهب.ونقلت "الجمهورية" عن مصادر مقربة بشرم الشيخ قولها: إن الرئيس السابق ما زال موجودا في مستشفى شرم الشيخ الدولي، ولم يغادره بعد متوجها إلى المركز الطبي العالمي بطريق مصر الإسماعيلية الصحراوي، كما تردد بالأمس، مشيرة إلى أن هناك طائرات هبطت بالمستشفى الدولي تحمل أطباء من تخصصات معينة لتوقيع الكشف على الرئيس السابق التي تشير التقارير إلى تراجع حالته الصحية خاصة عقب حبس نجليه.وخرجت الصحيفة بعنوان رئيسي (أمجاد يا ثورة أمجاد. آل مبارك في الحبس).. (مبارك في حالة صعبة.. بعد فراق علاء وجمال).ورصدت "الأخبار" انعكاس قرار حبس الرئيس السابق على الأوضاع بمدينة شرم الشيخ، مشيرة إلى أن المدينة تحولت إلى ثكنة عسكرية حيث نشرت قوات الشرطة عشرات الجنود في محيط المستشفى، فيما اصطف المواطنون أمام المستشفى، ما دفع الجيش إلى نشر مزيد من التعزيزات، ورصدت الصحيفة بالصور تجمع المواطنين أمام المستشفى حيث يرقد الرئيس المخلوع.ونشرت "الأخبار" عنوانا داخليا بارزا (الرئيس السابق وصل لمستشفى شرم الشيخ منكس الرأس وشعره أبيض لا صبغات).وأبرزت الصحف أيضا قرار المستشار عصام الجوهري مساعد وزير العدل لجهاز الكسب غير المشروع بحسب الدكتور أحمد فتحي سرور رئيس مجلس الشعب السابق لمدة 15 يوما على ذمة التحقيقات التي تجرى معه بمعرفة الجهاز، وذلك في ختام التحقيقات التي استغرقت معه أكثر من 7 ساعات وأجراها المستشار صفوت بدره.ووسط هذا الخضم الهائل من الأحداث الساخنة المتواترة سياسيا، لم يغب الشأن الداخلي عن اهتمامات الصحف، فكان الحدث الأبرز الذي التفت حوله تأكيد الدكتور عصام شرف رئيس مجلس الوزراء على ضرورة بيع الغاز المصري بأسعار معقولة حتى يتسنى لمصر تحقيق الأرباح اللازمة من هذا القطاع المهم، وهو ما يعادل من 3 إلى 4 مليارات دولار سنويا.وكانت "الأخبار"، أكثر إسهابا في نشر تفاصيل ما دار في جلسة مجلس الوزراء الاربعاء، وخرجت بعنوان داخلي عريض (مراجعة عقود تصدير الغاز المصري)، لتبرز توجيه رئيس الوزراء بضرورة مراجعة عقود الغاز التي أبرمتها مصر مع جميع الدول بما في ذلك إسرائيل والأردن لبيعه بأسعار مجزية بما يحقق الفائدة لمصر.وزادت الصحيفة بأن د. شرف وجه أيضا باستحداث منصب جديد بوزارة الخارجية هو نائب وزير الخارجية للشئون الأفريقية لدعم توجهات السياسة المصرية في توسيع نطاق التعاون مع الدول الأفريقية في مختلف المجالات بما يعيد لمصر دورها الريادي في القارة السمراء. فيما أشارت "الجمهورية" إلى تأكيد رئيس الوزراء التزام مصر بالاتفاقيات الأربع مع السودان الخاصة بحرية الانتقال والعمل والتملك وحرية الإقامة، وكذلك تأكيده ضرورة وضع آلية للتعاون المصري الخليجي في السودان وأفريقيا.ونوهت الصحف بموافقة المجلس على مشروع قانون باعتماد 10 مليارات جنيه كدعم إضافي مالي للموازنة الجديدة للسلع التموينية لإقراره من المجلس الأعلى للقوات المسلحة بهدف توفير السلع الاستهلاكية للمواطنين عبر المنافذ التموينية والجمعيات التعاونية وبأسعار مناسبة.ونقلت عن الدكتور أحمد السمان المستشار الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء قوله: إن مخزون القمح الاستراتيجي يكفي حتى شهر أغسطس المقبل، مشيرا إلى أن المخزون الحالي يبلغ 2 مليون طن، وأن هناك تعاقدات تصل خلال الأيام القادمة تقدر بنحو 1ر1 مليون طن. - اقتصاديا:وتحت عنوان (انتعاش البورصة.. والسوق تربح 7ر6 مليار جنيه)، كتبت "الأهرام" تقول: إن مؤشرات البورصة المصرية شهدت انتعاشا خلال تداولات أمس مدعومة بالأخبار الإيجابية حول حبس الرئيس السابق ونجليه، وهو ما دفع الأجانب إلى عمليات شراء واسعة النطاق على الأسهم الكبرى مما عزز من صعود السوق في مستهل التعاملات.وفي تصريح خاص لذات الصحيفة ، أكد وزير السياحة منير فخري عبدالنور أن عودة السياحة إلى سابق عهدها (20 مليون سائح) أهم الأهداف المطروحة على أجندة الوزارة، داعيا إلى ضرورة تكاتف المصريين للخروج من هذه الأزمة، موضحا أن الوزارة اعتمدت برنامجا يضمن تقديم خدمات سياحية متميزة والترويج بشكل مكثف لإعادة صياغة السياحة للخارج بإعادة النظر في أسعار الفنادق والأماكن السياحية.- خارجيا:استحوذت تطورات الأوضاع في ليبيا على اهتمامات الصحف التي أشارت إلى أن وزراء خارجية مجموعة الاتصال الدولية الخاصة في ختام اجتماعها بالعاصمة القطرية الدوحة دعوا العقيد الليبي معمر القذافي إلى الرحيل، وأن يتلقى المعارضون دعما ماديا، ونقلت عن المتحدث باسم المعارضة الليبية محمود شمام قوله: إن المجلس الوطني الانتقالي يسعى لطلب مساعدات من الغرب بقيمة 5ر1 مليار دولار لتلبية احتياجات المدنيين في المناطق التي تسيطر عليها.من ناحية أخرى، ذكرت الصحف أن وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون قالت إن بلادها تعتزم القيام بمسعى جديد لدعم إحلال سلام شامل بين العرب وإسرائيل، مشيرة في كلمة ألقتها خلال المنتدى العالمي الأمريكي الإسلامي إن الرئيس باراك أوباما سيحدد سياسية أمريا تجاه الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في الأسابيع القادمة.وفي اليمن، أشارت الصحف إلى وقوع اشتباكات بين الأمن اليمني ومتظاهرين في صنعاء وعدن أسفرت عن وقوع قتلى وجرحى، فيما أشارت إلى أن تكتل المعارضة اليمنية المعروف بـ "اللقاء المشترك" طلب من دول الخليج تفاصيل أكثر عن مبادرتها لتسوية الأزمة اليمنية قبل أن ترد رسميا عليها، خصوصا فيما يتعلق بالجدول الزمني لتنحي الرئيس علي عبدالله صالح .وفي موضوع آخر، نقلت صحيفة "الأهرام" عن وزير خارجية البحرين الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة قوله إن دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية طلبت من الجامعة العربية إلغاء القمة العربية المقرر عقدها في العاصمة العراقية بغداد إلى العاشر والحادي عشر من مايو المقبل في ظل التوتر الذي تسببت فيه تصريحات بعض المسئولين العراقيين ومن بينهم رئيس الوزراء نوري المالكي والتي هاجم فيها دول الخليج وانتقد دخول ما وصفها بـ "قوات سنية" إلى البحرين.اقرأ أيضا:

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل