المحتوى الرئيسى

تفاصيل الليلة الأولى لجمال وعلاء فى السجن

04/14 11:46

القاهرة - محرر مصراوي   الواحدة بعد منتصف ليل الثلاثاء   اتصالات بين اللواء منصور عيسوى، وزير الداخلية، وأعضاء من المجلس الأعلى للقوات المسلحة، لتأمين نقل جمال وعلاء إلى سجن مزرعة طرة، على أن تتولى الوزارة نقلهما إلى مطار شرم الشيخ.   جمال وعلاء يخرجان من مقر المحكمة الجديدة بشرم الشيخ فى حراسة الشرطة، وسط هتافات وتصفيق المواطنين الذين تجمعوا أمام المحكم، لتتسلمهما عناصر من القوات المسلحة، وينقلوهما فى طائرة حربية إلى مطار ألماظة.   السادسة صباحاً   هبطت الطائرة، ونزل منها جمال وعلاء يرتديان بدلتين سوداوين، وفى يد كل منهما حقيبة صغيرة، وسلمتهما الشرطة العسكرية إلى قوات أمن القاهرة، وركبا سيارة مصفحة، حاصرتها 5 سيارات أمن وسيارة شرطة عسكرية، وانطلق الموكب إلى سجن المزرعة.   السادسة والنصف   السيارة المصفحة تدخل السجن، ونزل منها المتهمان، واقتادهما الحرس إلى إدارة الأمانات حيث خلعا ملابسهما، وارتديا الملابس البيضاء التى أحضراها معهما، وكان رجل الأعمال أحمد عز أول المستقبلين، فرمقه الاثنان بغضب، وحمل علاء وجمال رقمى 23 و24، وأودعتهما إدارة السجن حجرة بسريرين داخل عنبر صغير ملحق بالعنبر رقم "1"، ولا يوجد بها تليفزيون، وحسب مصادر، فإن جمال بدا فاقدا جزءا كبيرا من وزنه، شاحب الوجه، زائغ البصر، فى حين بدا علاء متماسكا،.   الثامنة والنصف   تناول جمال وعلاء الإفطار، بدعوة من أنس الفقى، وزير الإعلام السابق، ومعهم جميع الوزراء والمسؤولين السابقين المحبوسين، وأبدى الجميع مواساتهم لنجلى مبارك، فى حين ظل هشام طلعت مصطفى، رجل الأعمال، يسأل عن الحالة الصحية لوالدهما.   اقرأ أيضا:

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل