المحتوى الرئيسى

محطات جديدة تنضم لاحتجاجات «الكهرباء».. و«حاملو الدكتوراة» يقطعون الطريق أمام مجلس الشعب

04/13 23:19

تواصلت الاحتجاجات الفئوية فى القاهرة والمحافظات الاربعاء ، وتصاعدت حركة الاحتجاجات فى قطاع الكهرباء للمطالبة بإقالة الدكتور محمد عوض، رئيس الشركة القابضة، واتسعت حركة الإضرابات لتشمل محطات جديدة، فى الوقت الذى رفض فيه العاملون عرضًا من جانب الوزارة للتفاوض معهم، مؤكدين أنهم سيعتصمون أمام مقر الوزارة وداخل المحطات، الأحد المقبل، إذا لم تتحقق مطالبهم.
    
    وشارك مئات العاملين من نحو 18 محطة لتوليد الكهرباء فى مظاهرة الاربعاء ، وردد العاملون فيها هتافات، منها: «واحد اتنين.. المفسدين بره ليه؟»، «ثورة ثورة.. الكهربة ابيه ابيه»، وجدد العاملون مطالباتهم للمجلس الأعلى للقوات المسلحة ورئاسة الوزراء بتغيير جميع القيادات، واتخاذ الخطوات اللازمة للتصدى لحالات الفساد المالى والإدارى وإهدار المال العام.
    
    وواصل نحو 1500 عامل فى الشركة القومية للأسمنت بالتبين اعتصامهم لليوم الثانى، احتجاجا على قرار المهندس عثمان حماد، رئيس مجلس إدارة الشركة بإلغاء صرف زيادات الرواتب التى تم صرفها للعاملين الشهر الماضى، وأكد العمال وجود خطأ فى حساب بعض بدلاتهم منذ عام 1994 لم يتم صرفها، وبعد أن قامت إدارة الشركة القومية بصرفها للعمال الشهر الماضى، تراجعت فى قراراها وأوقفت الصرف تحت دعوى أن الأمر يتطلب موافقة رئيس الشركة القابضة.
    
    واعتصم نحو 2000 عامل فى شركة مصر للمستحضرات الطبية احتجاجًا على إصدار الدكتور محمد مبارك، رئيس مجلس إدارة الشركة «قرارات تعسفية» بشأن العاملين، تمثلت فى تخفيض نسب الحوافز الشهرية لهم من 150% إلى 120%، وإجبار العاملين على السهر لساعات إضافية دون أى مقابل مادى بالمخالفة للقانون.
    
    وقطع العشرات من الحاصلين على الماجستير والدكتوراة، ويعملون بمختلف الجامعات المصرية بنظام العقد، الطريق أمام مجلس الشعب، للمطالبة بتعيينهم، مؤكدين أنهم يقومون بالتدريس ومراقبة الامتحانات وأعمال الكنترول مقابل 25 جنيها للحاصلين على الماجستير، و40 جنيها للحاصلين على الدكتوراة.
    
    وقال الدكتور ضيف عبدالمنعم، مدرس بكلية الآداب، جامعة المنيا، أحد المعتصمين: «معظمنا من أوائل دفعاتنا وبرغم ذلك لم يتم تعييننا، وتتعاقد الجامعة معنا للقيام بجميع أعمال المدرسين من تدريس ومراقبة امتحانات وتصحيح أوراق بمقابل مادى يتراوح بين 25 و40 جنيها شهريا، ومعظمنا قضى أكثر من عشر سنوات على هذه الحال، والأدهى من ذلك أن إدارة الجامعة عند توقيع العقد تطالبنا بعدم العمل مع أى جهة أخرى سواء حكومية أو غير حكومية».
    
    وتواصلت الاحتجاجات الفئوية فى بعض المحافظات، الاربعاء ، ففى المنيا تظاهر مئات الخريجين أمام ديوان عام المحافظة، احتجاجا على عدم تحرير عقود عمل لهم، فى إطار إعلان المحافظة عن تعيين 7 آلاف خريج، فيما أكد اللواء علاء هراس، السكرتير العام للمحافظة، رفض مديرى المديريات التوقيع على العقود برغم إرسال خطاب لهم بذلك، واصفا هذا التصرف بـ«الجبن».
    
    وفى أكتوبر تظاهر أكثر من 500 عامل بمشروع فصل الخبز عن التوزيع بمركز أوسيم أمام مبنى المحافظة، بعد صدور قرار بالاستغناء عنهم وإلغاء المشروع، دون سابق إنذار، وتظاهر المئات من عمال شركة مصر للصناعات الكيماوية بالمنطقة الصناعية الأولى، احتجاجا على تدنى أجورهم وعدم صرف البدلات، خاصة بدل المخاطر، مؤكدين أنهم يتعاملون مع المواد الكيماوية الخطرة، التى سببت لهم أمراضا مزمنة.
    
    وتظاهر 500 مواطن من أهالى مدينة وقرى مركز إهناسيا ببنى سويف للمطالبة بعودة رجال الشرطة، بعد حالة الانفلات الأمنى التى شهدتها المنطقة مؤخرا، واقتحام البلطجية عددا من المنازل وسرقتها تحت تهديد السلاح، وحمل المتظاهرون رئيس المباحث النقيب لملوم عبدالوهاب وعددا من الضباط على الأعناق، وطافوا بهم فى الشوارع.
    
    وفى المنوفية، تظاهر 400 عامل بالشركة الوطنية للصناعات الغذائية «سونات» فى المنطقة الصناعية السادسة واحتجزوا أعضاء مجلس الإدارة فى الشركة للضغط عليهم، وفى القليوبية نظم نحو 50 شخصا من العاملين بالشركة المصرية للمستحضرات الطبية بالخانكة، وقفة احتجاجية بطريق بلبيس الصحراوى بسبب رفض الشركة زيادة رواتبهم، ونظم 20 مدرساً بإدارتى طوخ وقها وقفة احتجاجية داخل مديرية التربية والتعليم بسبب عدم تثبيتهم.
    
    وفى سياق الاحتجاجات الطلابية، نظم المئات من طلاب وأساتذة جامعة عين شمس، مسيرة حاشدة للمطالبة بإقالة الدكتور ماجد الديب، رئيس الجامعة، وعمداء الكليات وحل مجلس الجامعة وانتخاب عمداء للكليات، واستقلال الجامعة فى قراراتها، وعدم التدخل الأمنى فى شؤونها، وفتح باب التحقيق فى جميع ملفات الجامعة عن الفترة الماضية، وإسقاط اللائحة الجامعية.
    
    وردد المتظاهرون هتافات، منها: «بص شمالك بص يمينك كل الطلبة مش عايزينك»، «الطلبة تريد إسقاط ماجد الديب»، وفى بورسعيد واصل طلبة كلية التمريض اعتصامهم لليوم الثالث لتجديد مطالبهم بإقالة عميدة الكلية سامية الشرقاوى ومسؤول رعاية الشباب لسوء معاملتهما لهم.

 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل