المحتوى الرئيسى
alaan TV

ليبيا تحتل أفضل مرتبة في تاريخها في تصنيف "الفيفا" رغم الحرب

04/13 21:50

الجزائر - ال أحمد صعدت ليبيا إلى المرتبة 58 في تصنيف الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا"، الصادر الأربعاء 13-04-2011، وهو أفضل مركز في تاريخ هذا البلد العربي منذ إطلاق تصنيف الفيفا العالمي عام 1993 حسب ما أكدته الهيئة الكروية العالمية. ورفعت ليبيا رصيدها إلى 534 نقطة بعدما كانت تحتل المركز 71 بـ 472 نقطة في تصنيف شهر مارس/ آذار الماضي كما تحتل المرتبة الثالثة عربيا بعد مصر والجزائر، والعاشرة إفريقيا، أي أفضل من تونس والمغرب، المصنفين في المركز الـ12 و16 على التوالي. ويعد هذا التحسن الكبير لمنتخب ليبيا في التصنيف العالمي مفارقة كبيرة لبلد يعيش شبه حرب أهلية منذ أكثر من شهر ونصف، وهي الفترة التي شهدت إجراء المنتخب الليبي لمباراة رسمية واحدة، اضطر لخوضها خارج قواعده، وكان ذلك يوم 28 مارس/آذار الماضي بالعاصمة المالية باماكو، وفاز خلالها على منتخب جزر القمر بثلاثية نظيفة في الجولة الثالثة لتصفيات كأس أمم إفريقيا 2012 مما سمح لليبيا بتصدر المجموعة الثالثة برصيد 7 نقاط أمام كل من زامبيا ( 6نقاط ) وموزمبيق (4 نقاط) وجزر القمر بدون رصيد. وكان منتخب ليبيا قد باشر تصفيات البطولة الإفريقية (في فترة السلم) بالتعادل (0-0) مع موزبميق بملعب الأخير ثم فاز على زامبيا (1-0) بطرالبس قبل أن يفوز على جزر القمر بملعب "26 مارس" بالعاصمة المالية باماكو وبحضور 35 ألف متفرج ناصروا كلهم المنتخب الليبي، حسب تأكيد الموقع الالكتروني للاتحاد الإفريقي لكرة القدم، والذي صرح له مدرب منتخب ليبيا، البرازيلي ماركوس كاسترو دياز باكيتا أنه يهدف للبقاء في ريادة المجموعة الثالثة والتأهل إلى الدورة النهائية لكأس أمم إفريقيا المقررة في مطلع سنة 2012 بدولتي الغابون وغينيا الاستوائية. منتخب بدون لاعبي شرق ليبيا وتميزت المباراة الأخيرة بين ليبيا وجزر القمر بوقوف الحضور دقيقة صمت قبل بداية شوطها الثاني وذلك ترحما على"ضحايا الحرب بليبيا"، دون الإشارة إن كان هؤلاء ضحايا قصف حلف الناتو أو قصف نظام العقيد القذافي على المدن التي تسيطر عليها المعارضة والواقعة تحت سيطرة المجلس الانتقالي الليبي، مما كان يوحي أن هذا المنتخب يمثل"ليبيا الموحدة" وليس نظام القذافي فقط، وذلك بالرغم من غياب العديد من لاعبي مدن الشرق الليبي الموجودة تحت سيطرة المجلس الانتقالي. كما غاب أيضا عن تلك المباراة، الساعدي القذافي رئيس اتحاد الكرة واللاعب السابق بالمنتخب، ولم يُلاحظ أي اهتمام منه بالمنتخب بعدما ارتدى البزّة العسكرية وانضم لوالده في "باب العزيزية". لكن من المؤكد أنه كان جد سعيد لذلك الفوز شأنه في ذلك شأن كل مؤيدي نظام العقيد القدافي بحيث اعتبرت القنوات التلفزيونية الليبية الرسمية أن تمثيل المنتخب بالعلم "الأخضر" يعد أكبر انتصار لنظام القذافي.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل