المحتوى الرئيسى

بعد حبس ''مبارك''.. صحيفة أمريكية تطالب المصريين بالتركيز في الانتخابات

04/13 23:35

واشنطن - أ ش أاعتبرت صحيفة ''كريستيان ساينس مونيتور'' الأمريكية أن بدء التحقيق مع الرئيس السابق حسني مبارك ونقل نجليه إلى أحد سجون القاهرة يعد استجابة من جانب حكام مصر العسكريين للضغوط الشعبية المتصاعدة من أجل رؤية الرئيس السابق وراء القضبان.وأشارت الصحيفة، في تقرير نشرته - الأربعاء، إلى أن المدعي العام أصدر أوامر باحتجاز الرئيس السابق ونجليه لمدة 15 يوماً على ذمة التحقيقات في اتهامات الفساد المنسوبة إليهم في إجراء يبدو، حسب وصف الصحيفة، أنه جاء استجابة للضغوط المتصاعدة من جانب الثوار والمعارضة.وبحسب الصحيفة فقد تم نقل جمال مبارك، الذي كان ينظر إليه حتى منذ ستة أشهر فقط بأنه يتأهب لتولى مقاليد السلطة، هو وشقيقه الاكبر علاء للقاهرة لاحتجازهما بسجن طرة بناءاً على أوامر المدعي العام الذي قرر احتجازهما على ذمة القضية الجاري التحقيق فيها، وفقا لما ذكره التليفزيون المصري.وتابعت الصحيفة: ''تردد أيضاً بأنه تم استجواب مبارك شخصياً بأحد مستشفيات شرم الشيخ الذي كان قد تم نقله إليها لاصابته بأزمة قلبية، فيما ذكرت أجهزة إعلام محلية أنه سيتم نقله إلى أحد مستشفيات القاهرة لاستكمال التحقيقات.   وذهبت الصحيفة الأمريكية للقول: ''على الرغم من وجود نوع ما من التعاطف المتردد بالنسبة لمبارك إلا أن ثورة الغضب الشعبي تجاوزت بكثير أي مشاعر وأي تعاطف والذي ظهر واضحاً بتجمع عشرات الآلاف من المصريين بميدان التحرير للمطالبة بأن يخضع الرئيس السابق وأسرته وأقربائه ومعاونيه للمحاكمة لادعاءات استغلاله المال العام لمكاسب شخصية''.وأضافت الصحيفة أن تلك الاتهامات تحولت بين ليلة وضحاها إلى مشاعر فرحة وسعادة وابتهاج حيث تم رصد تحول واضح وكبير في تلك المشاعر بمجرد تردد أنباء عن بدء محاكمة مبارك وأسرته حتى أن بعض المواطنين كان يردد ''كيف يمكن تصور أن مبارك بعد 30 عام من حكم البلاد أنه محتجز هو ونجليه بالسجن؟''.. بل وبدا من الواضح أن احتجاز جمال مبارك أضفى سعادة بالغة بصفة خاصة على شعب مصر الذي كان يتحسب خوفاً من أن يحكم البلاد ثلاثين عاما أو أكثر.ورأت الصحيفة أنه قد يكون من المُتعين الآن على الشعب المصري بعد أن تم تلبية أحد مطالبه الرئيسية تركيز الانتباه على ساحة المعركة القادمة وهي الأهم بالنسبة لمستقبل مصر وهي الانتخابات البرلمانية وانتخابات الرئاسة المقررة في شهر سبتمر أو نوفمبر القادمين.اقرأ أيضا:حبس مبارك ونجليه 15 يوماً على ذمة التحقيق

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل