المحتوى الرئيسى

رغم الهزات الارتدادية بدأت عمليات ضخ المياه الملوثة بالاشعاع في فوكوشيما

04/13 19:54

طوكيو (ا ف ب) - بدأ عمال المحطة النووية المتضررة في فوكوشيما ضخ المياه الملوثة بالاشعاعات التي تسربت الى المنشآت في مهمة حساسة تزيدها تعقيدا الهزات الارتدادية التي تتوالى في المنطقة الواقعة شمال شرق اليابان.وتلقي الازمة النووية الخطيرة والكارثة الناجمة عن الزلزال والتسونامي بثقلهما على ثالث اقتصاد عالمي.وقررت مجموعة تويوتا لصناعة السيارات تعليق الانتاج في خمسة مصانع اوروبية لثمانية ايام في نهاية نيسان/ابريل ومطلع ايار/مايو بسبب عدم توفر قطع الغيار المستوردة من اليابان.واعلنت شركة تيبكو التي تشغل محطة فوكوشيما ان عمليات افراغ 700 طن من المياه الملوثة بدأت الثلاثاء في الساعة 19,30 بالتوقيت المحلي (10,30 تغ) في قاعة تقنية تحت الارض مرتبطة بالمفاعل رقم 2.والمياه الملوثة بالاشعاعات يجب ان تنقل الى مكثف يستخدم عادة في تحويل الى مياه البخار الذي يبعثه المفاعل ثم يعاد ضخها في نظام التبريد.وعملية الضخ يتوقع ان تستمر اربعة الى خمسة ايام. وهذه العملية الحساسة معقدة بسبب الهزات الارتدادية المتعاقبة في هذه المنطقة الواقعة شمال شرق اليابان.وغمرت حوالى 60 الف طن من المياه الطوابق تحت الارض والشبكات وقاعات الاجهزة في ثلاثة من مفاعلات المحطة الستة.وقال رئيس مجلس ادارة تيبكو ماساتاكا شيميزو خلال مؤتمر صحافي "نبذل كل ما في امكاننا لايجاد طريقة للتخلص من هذه الكمية الكبيرة من المياه الملوثة بالاشعاعات والحد من اضرارها".كما اخذ التقنيون عينة من مياه حوض نزع الاشعاعات من الوقود المستخدم في المفاعل رقم 4.وقال متحدث باسم تيبكو "ربطوا وعاء بمضخة لاخذ عينة من الحوض". وترمي هذه العملية الى التحقق من حالة 1331 قضيبا من الوقود قبل درس الوسائل لسحبها من الحوض.واوضح "هذا هو الهدف النهائي".ويحاول العمال في تيبكو منذ حوالى شهر اعادة التيار الكهربائي وتشغيل انظمة التبريد في المفاعلات الاربعة المتضررة من الموجة التي بلغ ارتفاعها 14 مترا وضربت المحطة في 11 اذار/مارس بعد الزلزال.وفوكوشيما الواقعة على المحيط الهادىء من اقدم المحطات النووية في اليابان وتم بناء اول مفاعلاتها مطلع السبعينات.وسجلت في المنطقة ثلاث هزات ارتدادية عنيفة في اليومين الماضيين ما علق العمليات في الموقع واجلاء العمال منها موقتا.وسجلت اكثر من 400 هزة ارتدادية بقوة خمس درجات منذ 11 اذار/مارس وبحسب الخبراء قد تتضرر مباني المحطة اكثر في حال وقوع هزات ارتدادية قوية.ورفعت السلطات اليابانية الثلاثاء من 5 الى 7 مستوى خطورة الحادث النووي في محطة فوكوشيما، اي بمستوى خطورة حادث تشرنوبيل في 1986. لكنها اكدت في الوقت نفسه ان الانبعاثات الاشعاعية تبقى في الوقت الحاضر في فوكوشيما اقل بكثير من مستويات كارثة 1986.والزلزال بقوة تسع درجات والتسونامي الذي اعقبه وضرب سواحل شمال شرق اليابان اوقع اكثر من 28 الف قتيل ومفقود وخلف اضرارا جسيمة.واعلن كينشي ماتسوموتو مستشار حكومة رئيس الوزراء ناوتو كان للصحافيين ان المنطقة المحيطة بمحطة فوكوشيما قد تصبح غير قابلة للسكن لمدة عقد او اثنين.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل