المحتوى الرئيسى

الشيخ الحصين: لو لم تنتقد السلفية لصار علماؤها كالصحابة

04/13 18:05

الرياض: أكد الشيخ صالح بن عبدالرحمن الحصين الرئيس العام لشئون المسجد الحرام والمسجد النبوي، ورئيس مركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني أن نقد السلفية لا شيء فيه، قائلا: إن السلفية لو لم تنتقد بحق لكان مفكروها صحابة مثل صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم.و شدد الحصين على الخصوصية الدينية الاسلامية للمملكة، مهبط الوحي، ومركز الرسالة النبوية، وبلد الحرمين الشريفين.وقال إنها مركز الاسلام طوال الاربعة عشر قرن، ولا يجوز أن يكون فيها غير دين الاسلام ولا معبد غير اسلامي، ولا إقامة دائمة لغير مسلم، مشيرًا الى الخصوصية الدينية للأرض والمكان، وقال انها مستثناة كمركز للاسلام دون غيرها من بقاع الارض كافة، مضيفا عبر التاريخ الاسلامي كله كان التسامح الاسلامي هو السائد مع الديانات الاخرى، فلا إكراه في الدين لأحد ولا لفئة.وقال الشيخ الحصين ان هناك ضجة حدثت في انجلترا عندما أشار أحد رجال الدين النصارى الى امكانية ان يكون للسلمين الذين يعيشون هناك قانونهم الخاص بهم في الاحوال الشخصية، فشنت حربا شرسة على الرجل، وأيضا حدثت ضجة عندما قال الرئيس الامريكي السابق جورج بوش «ربنا وربهم واحد»، فقوبل باستنكار شديد من الاعلام الامريكي.وأضاف، بحسب جريدة "المدينة" السعودية، ان القرآن الكريم يقرر ذلك في أن ربنا وربهم واحد، وان الله رب الجميع، ونفى الشيخ الحصين عن الاسلام صفة التعصب التي يحاول بها الغرب ان يوصم بها السلام والمسلمين، مؤكدا أن الدين الاسلامي هو دين التسامح مع الجميع.جاء ذلك في اجابات الشيخ الحصين على التساؤلات التي اثارها عدد من المفكرين والاكاديميين وبعض السفراء عقب محاضرته التي ألقاها في قاعة المحاضرات بمركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الاسلامية.تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       الأربعاء , 13 - 4 - 2011 الساعة : 2:59 مساءًتوقيت مكة المكرمة :  الأربعاء , 13 - 4 - 2011 الساعة : 5:59 مساءً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل