المحتوى الرئيسى

شيكاجو يلحق بسان أنطونيو إلى الصدارة بدوري السلة الأمريكي

04/13 15:26

والعشرين في مبارياته الـ22 الأخيرة وذلك بتغلبه على نيويورك نيكس 103-90، فيما استعاد لوس أنجليس ليكرز بطل الموسمين الماضيين توازنه بفوزه على سان أنطونيو سبيرز 102-93 أمس الثلاثاء ضمن منافسات الدوري الأمريكي للمحترفين في كرة السلة. على ملعب "ماديسون سكوير جاردن" وأمام 19763 متفرجا، رفض شيكاجو أن يخسر ثلاث مباريات أمام مضيفه نيويورك للمرة الأولى منذ موسم 1999-2000، فحسم مواجهته معه بفضل تألق نجمه المميز ديريك روز ولحق بسان أنطونيو إلى صدارة الترتيب العام، مستفيدا من الخدمة التي قدمها له ليكرز بفوزه على فريق المدرب جريج بوبوفيتش. وهذا الفوز الحادي والستون لفريق المدرب توم ثيبودو في 81 مباراة وهو يخوض اختبارا سهلا أخيرا في الدوري المنتظم يوم الأربعاء أمام ضيفه نيوجيرزي نتس، فيما يحل سان أنطونيو ضيفا على فينيكس صنز. وكانت بداية الربع الثالث نقطة التحول في مباراة "ماديسون سكوير جاردن" بعدما سجل شيكاغو 26 نقطة متتالية في سلة مضيفه، مقابل نقطتين للأخير، وقد بدأها كيث بوجانز بسلة ثم أضاف روز 7 نقاط متتالية ليضع فريقه في المقدمة 61-55 قبل أن يرد كارميلو أنطونيو بسلة لأصحاب الأرض، إلا أن الضيوف ضربوا بعدها بقوة وسجلوا 17 نقطة متتالية دون رد من لاعبي نيويورك، ليتقدموا 78-57 قبل 5 دقائق على نهاية هذا الربع. وعانى نيويورك كثيرا في الربع الثالث؛ إذ لم يجد طريقه إلى السلة سوى مرة واحدة من أصل أول 13 محاولة، وذلك بسبب الأداء الدفاعي المميز لرجال ثيبودو الذين وضعوا حدا لمسلسل انتصارات منافسيهم عند 7 على التوالي، وألحقوا بهم الهزيمة التاسعة والثلاثين في 81 مباراة. وكان روز كالعادة الأفضل في صفوف شيكاغو الذي توج بطلا للمنطقة الشرقية للمرة الأولى منذ عام 1998 والسابعة في تاريخه بعد الأعوام التي أحرز فيها اللقب (1991 و1992 و1993 و1996 و1997 و1998)، بتسجيله 26 نقطة، وأضاف لوول دانج 23 نقطة مع 10 متابعات و4 تمريرات حاسمة وكارلوس بوزر 14 نقطة مع 22 متابعة، فيما كان أنتوني الأفضل في صفوف نيويورك بتسجيله 21 نقطة مع 5 متابعات وأضاف الاحتياطي بيل ووكر 18 نقطة في لقاءٍ غاب عنه لاعب الارتكاز اماري ستودماير بسبب الإصابة التي أبعدته عن المباراتين السابقتين أيضا لكنه عاد إلى التمارين مع زملائه. وعلى ملعب "ستايبلس سنتر" وأمام 18997 متفرجا، استعاد ليكرز توازنه بعد خمس هزائم متتالية وذلك بفوزه على ضيفه سان أنطونيو 102-93 في لقاءٍ تعرض خلاله لاعب ارتكازه اندرو باينوم لإصابةٍ في ركبته في الربع الثاني بعد تعثره بقدم ديجوان بلير، وهناك تخوف من أن يغيب عن الفريق في الدور الأول من البلاي أوف. واستفاد ليكرز من افتقاد سان أنطونيو لخدمات الثلاثي تيم دنكان والأرجنتيني مانو جينوبيلي والفرنسي توني باركر الذي خلد للراحة استعدادا للبلاي أوف بعد أن ضمن فريق بوبوفيتش صدارة المنطقة الغربية، لكي يعود إلى سكة الانتصارات ويعزز حظوظه بحسم وصافة المنطقة لمصلحته، وهذا الأمر سيتحقق في حال فوزه اليوم على ساكرامنتو كينجز أو خسارة دالاس مافريكس أمام نيو أورليانز هورنتس. ولم يكن الفوز الأول لفريق المدرب فيل جاكسون منذ الأول من الشهر الحالي سهلا رغم افتقاد ضيفه إلى نجومه الأساسيين وانتظر حتى الدقائق الثلاث الأخيرة ليبتعد بشكل مريح (96-88) بعد ثلاثية من نجمه كوبي براينت الذي كان أفضل لاعب في فريقه بتسجيله 27 نقطة مع 6 متابعات و4 تمريرات حاسمة، فيما أضاف الإسباني باو جاسول 17 نقطة مع 17 متابعة و5 تمريرات حاسمة ولامار اودوم 23 نقطة مع 7 متابعات و4 تمريرات حاسمة. أما من ناحية سان أنطونيو فكان غاري أونيل الأفضل بتسجيله 16 نقطة، وأضاف ديجوان بلير 12 نقطة مع 11 متابعة. وعلى ملعب "روز جاردن" وأمام 20662 متفرجا، حسم بورتلاند ترايل بلايزرز المركز السادس في المنطقة الغربية بعدما حقق فوزه الثالث على التوالي والثامن والأربعين في 81 مباراة بتغلبه على ضيفه ممفيس جريزليز 102-89، وذلك بفضل لاماركوس الدريدج والإسباني رودي فرنانديز والفرنسي نيكولا باتوم، إذ سجل الأول 22 نقطة مع 11 متابعة والثاني 18 نقطة والثالث 16 نقطة مع 5 متابعات. أما بالنسبة لممفيس الذي يتصارع مع نيو أورليانز على المركز السابع، فكان مايك كونلي الأفضل برصيد 17 نقطة في ظل غياب الثنائي زاك راندولف وتوني إلن اللذين جلسا على مقاعد الاحتياط؛ لأن المدرب ليونيل هولينز أراد إراحتهما قبل البلاي أوف.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل