المحتوى الرئيسى

رئيس حزب الوسط: مبارك ونجليه أداروا الثورة المضادة من شرم الشيخ

04/13 14:52

- القاهرة- أ.ش.أ  أبو العلا ماضي رئيس حزب الوسط Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live'; أعرب حزب الوسط، اليوم الأربعاء، عن بالغ ارتياحه لصدور قرار النائب العام بحبس الرئيس السابق حسني مبارك ونجليه 15 يوما على ذمة التحقيقات، في اتهامات القتل والفساد المنسوبة إليهم. ونقل بيان صادر اليوم الأربعاء عن المهندس أبو العلا ماضي، رئيس حزب الوسط، قوله :"إن مثل تلك القرارات الحازمة والحاسمة والعادلة كان يجب أن تصدر منذ أكثر من شهرين، وأن المتهمين المذكورين استغلوا خلال تلك الفترة سعة صدر السلطات العامة في الدولة، ومراعاتها لمقتضيات كبر السن وسبق قيادة القوات المسلحة والحالة الصحية، فاستغلوا ذلك "وراحوا يديرون من محل إقامتهم في شرم الشيخ كوكر لإدارة ثورة مضادة ضد الشعب وضد الجيش وضد الاستقرار، بدءا بملاعب كرة القدم ومرورا بوضع زجاجات المولوتوف بإحدى بلاعات ميدان طلعت حرب لقتل المزيد من شعب مصر.وأضاف ماضي أن هذه المناورات انتهت بتسجيل صوتي مستفز أذيع في إحدى الفضائيات، يفيد إتمام المتهمين المذكورين لجريمة جديدة هي تهريب أموالهم السائلة والمنقولة في عدد من دول العالم، بأسماء وشركات أخرى حتى يصعب استردادها من قبل الحكومة المصرية، مؤكدا أن المصريين يثبتون كل يوم خاصة بعد صدور قرار النائب العام بحبس المتهمين أنهم قادرون على حماية ثورتهم، والذود عن وطنهم، ومواجهة كل من تسول له نفسه العبث بمقدرات هذا الشعب العظيم. وناشد رئيس حزب الوسط، كل القوى الوطنية والأحزاب والفعاليات الشبابية والشعب المصري كله، بضرورة الاستمرار على الحالة الثورية الدائمة، اليقظة، القادرة على مواجهة المتهمين وأمثالهم وأنصارهم ومعاونيهم، قائلا: إن تأجيل مليونية الجمعة القادمة 15 أبريل هو تأجيل المراقب الحذر، وليس المكتفي، حتى يتمم جيشنا العظيم مهمته، بتسليم قيادة البلاد إلى سلطاته المنتخبة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل