المحتوى الرئيسى

صحافتنا أصبحت وطنية خالصة

04/13 13:21

التقارير الصحفية التي أفادت أن هناك دولة عربية ما عرضت علي الحكومة مبلغاً من المال يبلغ عشرات المليارات من الدولارات مقابل عدم محاكمة مبارك لا صحة لها علي الاطلاق.. غرض البعض من هذه التقارير تسميم العلاقات المصرية العربية بعد ثورة 25 يناير وبالرغم من أن هذه التقارير قد أشارت إلي دولة بعينها. فإن الأمر تم نفيه جملة وتفصيلاً علي لسان سفيرها بالقاهرة وهو ما يؤكد فبركة هذه التقارير ولأهداف يعلمها القاصي والداني.العلاقات العربية المصرية لمن يفهم في السياسة هي علاقات تقوم في الأساس علي علاقات شعوب وليس حكومات وإن كان هناك بعض العلاقات الشخصية المتينة بين الزعماء العرب فيما بينهم فسببه الرئيسي استمرارهم عقوداً طويلة في مقاعد الحكم وتبادل الزيارات والهدايا والمجاملات في المناسبات العامة والخاصة. إلا أن الوضع قد تحول. فلا أحد يورط نفسه في مثل هذه الأمور غير المقبولة سياسياً أو شعبياً.مصر ليست واحدة من جمهوريات الموز والعرب شعوباً وحكومات يعرفون قدر مصر وأن مجرد عرض فكرة الفدية في حد ذاته إهانة للشعب المصري وقياداته الحالية وثورته الفتية وهو ما لا تجرؤ علي الأقدام عليه أي دولة عربية أو غير عربية. كما أن الحكام العرب جميعهم قبل شعوبهم يعلمون ثراء مصر الحقيقي. يعلمون أن مصر ثرية برجالها وشبابها وتاريخها.. ثرية بكل المقومات المعنوية المعروفة كما أنها ثرية مادياً. غنية بمواردها فقد ظلت سنوات طوالاً عرضة لعمليات سرقة منظمة.. سرقة بالمليارات والملايين ولم تفلس ولم تركع.. هذه التقارير وكتابها يجب أن يعلموا ويتعلموا أن أساليب الفبركة لم تعد مجدية وأن الصحافة في مصر قد تغيرت ولم يعد فيها صحافة قومية وصحافة معارضة وصحافة مستقلة. كل صحافة مصر أصبحت الآن صحافة وطنية خالصة فلا داعي لنشر مثل هذه التقارير الرخيصة علي صحفنا كما يجب أن يتنبه العرب أن صلاح مصر فيه صالحهم جميعاً.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل