المحتوى الرئيسى

من القلب

04/13 13:21

يجب أن تتحرك البنوك وبالذات بنوك القطاع العام. بسرعة هذه الأيام.الاقتصاد في ركود. والشركات الاستثمارية مترددة في القدوم إلي مصر بسبب الظروف الأخيرة والمشروعات الاقتصادية تحتاج إلي تمويل كبير.ومن هنا يجب أن تساهم البنوك في تمويل المشروعات واقراضها حتي تسير عجلة الإنتاج.وفي وقت من الأوقات كانت البنوك متوقفة أو مترددة.وكان يقال ان الفساد هو السبب.الآن لا عذر للبنوك فالظروف مواتية لتدخل السوق. تساعد البورصة وتساعد الاقتصاد الذي لا يتحرك.وتوجد شركات كثيرة في حاجة إلي يد تمويلية تمتد إليها.وعندما ساعدت البنوك التاكسيات تم تجديدها وأصبحت القاهرة تفخر بتاكسيات جديدة نظيفة بها عدادات وتحركت البنوك لتمول سيارات محافظة القاهرة فتم تجديد عدد منها وان كانت المحافظة تحتاج إلي مزيد من أموال البنوك.وهناك مشروعات كثيرة لاستصلاح الأراضي وزراعة آلاف الأفدنة.ويمكن للبنوك ان تفحص وتدرس كل مشروع.ولن يرغم أحد البنوك علي اقراض مشروع فاشل. ومشروع لأحد كبار رجال الأعمال. بل البنوك حرة في اختيار المشروع الذي تقرضه وتموله حسب حاجته وحسب فرص نجاحه.ومهمة البنوك الحقيقية تظهر في هذه الأوقات الحرجة.والبنوك لديها أموال كثيرة لا تعرف ماذا تعمل بها وهي جافة لا تتحرك في الخزائن.بل ان البنوك مطالبة بألا تنظر حتي يتقدم إليها أصحاب المشروعات بل عليها ان تبحث عن المشروعات التي تحتاج إلي تمويل.وأصحاب المشروعات الصغيرة بالذات يخافون البنوك وبالذات لصعوبة التعامل مع إجراءاتها البيروقراطية من ناحية وللفوائد العالية التي تفرضها علي المقترضين.ويجب أن تخفض البنوك قيمة الفوائد بسبب أحوال البلاد الاقتصادية وجمود السيولة.ومرة أخري إذا لم تتحرك البنوك الآن فمتي تتحرك؟

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل