المحتوى الرئيسى

آخر الأخبار:انتقادات للحكومة البريطانية بشأن سفر كوسا الى قطر

04/13 05:45

سافر كوسا من لندن الى الدوحة للمشاركة في اجتماع مجموعة الاتصال الدولية الى جانب التطورات الميدانية في ليبيا، والضغط الفرنسي ـ الذي تؤيده بريطانيا ـ من اجل مزيد من العمل من جانب التحالف الذي يقوده حلف الناتو ضد نظام القذافي، تبرز قضايا اخرى متعلقة في ليبيا. من بين اخبار ليبيا التي تحظى باهتمام الصحف البريطانية الاربعاء خبر سفر وزير الخارجية الليبي المنشق الذي فر الى لندن موسى كوسا الى العاصمة القطرية الدوحة. وتنشر الاندبندنت تقريرا حول الانتقادات التي تواجهها الحكومة البريطانية بسبب السماح لكوسا بالسفر، وتشير الصحيفة الى اتهام احد نواب مجلس العموم للحكومة بانها سمحت لمشتبه به في جرائم حرب باستخدام بريطانيا "صالة ترانزيت". واتهم النائب عن حزب المحافظين روبرت هالفون، الذي فرت عائلته من ليبيا حين استولى القذافي على السلطة فيها، الحكومة البريطانية بانها تكرر الخطأ ذاته الي ارتكبته بالافراج عن عبد الباسط المقرحي ـ المدان في قضية لوكربي. الا ان متحدثة باسم وزارة الخارجية البريطانية قالت ان كوسا "حر في الذهاب والعودة" وانه سيلتقي ممثلي الحكومة القطرية وغيرهم ليقدم "رؤية خبيرة" للوضع في ليبيا. كارثة انسانية تزايدت اعداد النازحين من ليبيا مؤخرا وفي سياق اخر يتعلق بالازمة الليبية تنشر الفاينانشيال تايمز تقريرا مفصلا عن تقديرات الامم المتحدة لنزوح نصف مليون لاجئ من ليبيا حتى الان. وتنقل الصحيفة عن مفوضية اللاجئين التابعة للامم المتحدة ان اعداد النازحين من ليبيا اخذت في التصاعد في الايام الاخيرة. ومع ان اغلب النازحين من ليبيا هم من العمالة المهاجرة اليها، الا ان اعداد النازحين التي جاوزت 500 الف منذ فبراير/شباط الماضي تضم حوالى 100 الف ليبي، يشكلون نحو ثمانية في المئة من سكان البلاد قبل الحرب. وحسب الارقام المسجلة لدى المفوضية فانه بحلول العاشر من الشهر الجاري عبر 236 الفا حدود ليبيا الى تونس وحوالى 200 الف الحدود الى مصر واكثر من 36 الفا الحدود الى النيجر واعداد اقل الى الجزائر وتشاد والسودان. ويوم الاحد عبر 3900 شخص الحدود من ليبيا الى مصر، وهو ضعف العدد اليومي المسجل في الاونة الاخيرة، بينما عبر حوالى 3 الاف الى تونس. وتخشى وكالات الاغاثة بشدة على هؤلاء الذين يحاولون الهرب من ليبيا عن طريق البحر واغلبهم من الافارقة الذين يتكدسون في مراكب صيد متهالكة. ويعتقد ان حوالى 200 من هؤلاء قضوا غرقا يوم الاربعاء الماضي عندما غرق قاربهم على بعد 40 ميلا بحريا جنوب جزيرة لامبدوسا الايطالية. سورية مدرعات الجيش السوري قرب بانياس تنشر الغارديان تقريرا من سورية عن احداث بانياس الدموية التي قتل فيها عناصر من القوات الحكومية، ينقل عن شهود عيان ان هؤلاء قتلتهم قوات الامن بعدما رفضوا اطلاق النار على المتظاهرين. ويذكر تقرير الصحيفة، الذي يحمل اسم مستعار لصحفي في دمشق، ان مراقبي حقوق انسان حددوا اسم الجندي المجند مراد حجو، من قرية مضايا، كاحد الذين اطلق قناصة الامن النار عليه. ويقول مراقب حقوق الانسان وسيم طريف ان "عائلته وبلدته يقولون انه رفض اطلاق النار على اهله". ويشير تقرير الغارديان الى فيديو على موقع يوتيوب على الانترنت بظهر فيه جندي مصاب يقول انه اطلق عليه الرصاص في الظهر من قبل قوات الامن بينما يظهر فيديو اخر جنازة محمد عوض قنبر الذي تقول مصادر انه قتل لرفضه اطلاق النار على المحتجين. وكانت وسائل الاعلام الرسمية السورية ذكرت ان تسعة جنود سوريين قتلوا في كمين لجماعة مسلحة في بانياس. ويقول النشطاء ان كل الجنود الذين قتلوا ليسوا ممن رفضوا اطلاق النار على المتظاهرين، ويضيف طريف: "نحقق في انباء بان بعض الناس كانوا يحملون اسلحة شخصية واستخدموها في الدفاع عن النفس". ويمضي تقرير الغارديان ليشير الى قول احد رموز المعارضة السورية ان مسلحين موالين للحكومة هاجموا قريتين قرب بانياس ـ على بعد 40 كيلومترا عن اللاذقية حيث تركزت الاحتجاجات مؤخرا. وقال هيثم المالح ان المهاجمين استهدفوا قريتي البيضا وبيت جناد بالاسلحة الآلية. مبارك انباء عن دخول مبارك المستشفى في شرم الشيخ تهتم كافة الصحف البريطانية بدرجة او باخرى بخبر تدهور صحة الرئيس المصري السابق حسني مبارك. وفي الديلي تلغراف يكتب مراسلها في القاهرة ان الرئيس المصري المخلوع تعرض لازمة قلبية لدى استجوابه هو ونجليه في تهم بالفساد واستغلال النفوذ. وينقل تقرير الديلي تلغراف عن مصادر امنية وطبية في شرم الشيخ، حيث يقيم الرئيس المخلوع منذ الاطاحة به في احتجاجات شعبية، ان مبارك وصل الى المستشفى الدولي في المدينة وترجل من سيارته المصفحة حيث نقل الى الجناح الرئاسي في الدور الثالث من المستشفى. ويشير المراسل الى ان نجلي مبارك، علاء وجمال، يواجهان احتمال الحبس لمدة 15 يوما للتحقيق معهما. وتقول التلغراف ان المجلس العسكري الحاكم في مصر استجاب للضغوط الشعبية لمحاكمة رموز النظام السابق وارسل مجموعة من كبار رموز النظام الى السجن رهن التحقيق. ورغم نفي مبارك، في كلمة مسجلة له، الاتهامات بالفساد المالي دون التطرق لتهم قتل المتظاهرين في الاحتجاجات التي خلفت حوالى 800 قتيل والاف المصابين الا ان علاقة اسرته بصندوق تحوط استثماري شهير هي في لب التحقيقات.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل