المحتوى الرئيسى

التلفزيون الليبي يقود حملة فنية ضد الثورة

04/13 16:39

يقوم التلفزيون الليبي يوميًا بنقل حفلات فنية ساهرة على النايل سات، مباشرة من عدة مناطق للدعاية لقوات العقيد معمر القذافي، وتحول شعار "الله.. ومعمر.. وليبيا وبس" إلى أغنية أداها عدد من المطربين غير المعروفين على الساحة الفنية العربية، ويرقص الشباب والأطفال على أنغام الأغنية، بينما تشبه إرهاصات ثورة فنية مضادة لأغاني للثورة الليبية على الإنترنت، وأشهرها أغنية "زنقة للقذافي وشاكيرا". وفي كل ليلة منذ بداية شهر إبريل/نيسان 2011م، يبث التلفزيون الليبي وعلى المباشر حفلات فنية ساهرة، تنظمها الجهات الموالية لنظام العقيد معمر القذافي؛ للرد على الفضائيات العربية والأجنبية التي تنقل حقيقة المعارك، التي يقودها الثوار والمجازر، التي ترتكبها قوات القذافي، التي لا تزال تتقدم عسكريًا، على الرغم من ضربات حلف شمال الأطلنطي الناتو. وتنقل الكاميرات صور الشباب، من "باب العزيزية الآن" إلى "طرابلس الآن"، الذي يحمل الراية الخضراء، والشعارات التي كتب عليها "أهالي منطقة.. مع القائد معمر القذافي" و"الله ومعمر وليبيا وبس" و"كلنا معك يا قائدنا الزعيم". ويغني المطربون في الساحات بالاستعانة بالفرق الموسيقية للأغنية التي فرضتها الجماهير الموالية للعقيد معمر القذافي، التي يقول مطلعها "الله.. ومعمر.. وليبيا وبس"، التي يعتبرها هؤلاء رداً على الثوار الذين أشعلوا فتيل التغيير منذ أزيد من شهر كامل.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل