المحتوى الرئيسى

مشروع زراعة النخيل مكسبه مليارات بقلم:رضا البطاوى

04/13 18:23

مشروع زراعة النخيل مكسبه مليارات درجت بعض الوحدات المحلية فى القرى والمدن على تشجير الشوارع والطرقات بأشجار الزينة وهى أشجار غير مثمرة لا يأتى من خلفها فائدة تذكر سوى خشبها الذى يستخدم كوقود أو فى صناعة الأثاث بعد عشرة أو عشرين سنة أو لا يستخدم وهناك مشروع أخر للتشجير هو التشجير بأشجار النخيل نخيل البلح وهو مشروع يتكلف0 15 مليون جنيه أى النخلة تكلفتها 5 جنيهات لزراعة 30مليون نخلة هذا المشروع يتم تنفيذه فى الشوارع والطرقات وحواف الترع وأطراف الأراضى وفى أطراف الأراضى المستصلحة فنضمن من خلفه التالى : - عائد متوقع من كل نخلة مبلغ لا يقل عن 200 جنيه سنويا بعد خمس سنوات أى حوالى 600 مليون جنيه سنويا ناتج من بيع البلح والجريد والخوص - عمل مصدات للرياح - عمل مصدات طبيعية لطرق النقل بدلا من المصدات الأسمنتية التى تتكلف الواحدة منها 100 أو 200 جنيه - توفير فرص عمل لا تقل عن 10 آلاف فرصة عمل ما بين زراعة ورعاية ونجارة نخيل وتصنيع مقشات وسلات طبيعية - تنقية الجو من تلوث الهواء - جمال البيئة هذا المشروع سبق وأن نفذته دولة الإمارات وعندها خبرات فى استنبات الفسائل بطرق سريعة نرجو الاستعانة بها مع العمل على أن تستغل أنواع الأشجار المثمرة الأخرى مثل التوت والجميز فى المشروع الذى لا يحتاج إلى أرض تستصلح وإنما أرضه موجودة على حواف الترع والنهر والطرق المرصوفة وشوارع المدن وطرقاتها وميادينها ويراعى أن يترك بين كل شجرتين نخيل مسافة 4 أو 5 متر يمكن زراعة شجرة من نوع أخر بينهما بحيث تكون أقصر منهما . رضا البطاوى

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل