المحتوى الرئيسى

مائة معتقل ومفقود في حملة قمع إيرانية ضد سكان الأهواز

04/13 17:52

المنامة - محمد العرب قال عادل السويدي مدير تحرير موقع "عربستان" لـ "العربية.نت" في اتصال هاتفي اليوم الأربعاء 13-4-2011 إن هناك اكثر من مائة معتقل ومفقود في سياق الاجراءات الاستباقية للسلطات الايرانية لتخويف اهل الاهواز. وأكد السويدي ان الرقم مرشح للارتفاع نظرا لطريقة تعامل الوحشية للنظام الايراني مع الحراك الشعبي الاهوازي. وأضاف انه تم تسجيل استهداف مباشر من قبل عناصر البسيج والحرس الثوري الايراني للشعراء والمثقفين الاهوازيين، فبعد اعتقال معصومة الكعبي، جاء الدور على الشاعر علي الطرفي والشاعرة فاطمة التميمي. وفي أحدث مستجدات الساحة الأهوازية، ظهرت مجموعة تسمى السوسك (وتدعى الخنافس باللغة الفارسية ) تضم عناصر من لبنان والعراق تم التعرف عليهم من اللهجة يحملون عصي كهربائية واسلحة خفيفة، حسب السويدي. الى ذلك أعلن النشطاء الشباب الداعين ليوم الغضب الاهوازي بالمباشرة في عصيان مدني افتراضي يتم فيها نشر صور الانتهاكات التي ترتكبها الاجهزة الامنية الايرانية بحق الشعب الاهوازي الاعزل. وأكد شهود عيان تواجد كثيف للقوات الأمنية بالاضافة الى انتشار السيارات التابعة للحرس الثوري والباسيج والامن والشرطة تجوب الشوارع التي من المتوقع ان تكون مسرحا ليوم الغضب الاهوازي. وقد اعلن امجد طه ياسين ‫‬الناطق الرسمي باسم منظمة حقوق الانسان الاحوازي وجود حالات تسمم متزامنة وصل عددها الى 55 حالة يعتقد أنها ناتجة عن المياه الذي تصلهم للبيوت وهو اسلوب معروف عند كل توتر في الاهواز. كما حصلت "العربية.نت" على صورة آخر حالات الاعدام في الاهواز، وتخص الشيخ عادل محمد صقر التميمي خطيب مسجد فاطمة في مدينة الصالحية الاهوازية، وهو احد علماء المذهب السني والمطالبين بحقوق ابناء المذهب السني.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل