المحتوى الرئيسى

المعارضة الأردنية تستأنف التظاهرات السلمية المطالبة بالإصلاح بعد غد

04/13 11:17

- عمان- أ.ش.أ Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  قررت لجنة التنسيق العليا لأحزاب المعارضة الأردنية، إقامة مسيرة جماهيرية بعد غد "الجمعة" تنطلق من أمام المسجد "الحسيني" بوسط العاصمة "عمان" للمطالبة بالإصلاحات السياسية والاقتصادية والاجتماعية في الأردن.وكانت أحزاب المعارضة الأردنية قد توافقت خلال اجتماع عقدته منذ يومين على تنظيم مسيرة جماهيرية تحت شعار "تعزيز الوحدة الوطنية الداخلية هو أقصر الطرق للإصلاح"، وذلك لإعادة التأكيد على ضرورة الإسراع بتنفيذ الإصلاحات الشاملة في الأردن باعتباره أصبح ضرورة ملحة في هذا المرحلة الراهنة مع التأكيد على ضرورة الحفاظ على الوحدة الوطنية في المملكة.وتضم لجنة التنسيق العليا لأحزاب المعارضة الوطنية حزب جبهة العمل الإسلامي (الذراع السياسي لجماعة الإخوان المسلمين في الأردن)، والوحدة الشعبية، والشعب الديمقراطي، والبعث العربي الاشتراكي، والشيوعي، والبعث العربي التقدمي، والحركة القومية للديمقراطية المباشرة. وكانت المعارضة الأردنية قد أرجأت يوم "الجمعة" الماضي مسيرتها السلمية الأسبوعية التي اعتادت تنظيمها منذ قرابة أربعة أشهر للمطالبة بالإصلاحات في الأردن، حيث كانت تخرج تلك المسيرات عادة عقب صلاة الجمعة من أمام المسجد الحسيني في وسط العاصمة الأردنية "عمان" باتجاه ساحة أمانة عمان في منطقة رأس العين للمطالبة بالإصلاح السياسي والاقتصادي والاجتماعي، ومكافحة الفساد.وتتزامن مسيرة أحزاب المعارضة الأردنية بعد غد "الجمعة" مع إحياء حركة شبابية على موقع التواصل الاجتماعي "الفيسبوك" ذكرى هبة نيسان التي مر عليها 22 عاما، من خلال الإعداد لمسيرات حاشدة في 15 إبريل الجاري بعدد من المحافظات الأردنية. وكانت محافظات الجنوب الأردني قد شهدت تظاهرات واسعة في عام 1989، التي عرفت لاحقا بـ"هبة نيسان"، بسبب الظروف الاقتصادية الصعبة التي عاشتها المملكة آنذاك، في ظل الأحكام العرفية التي كانت سائدة في البلاد، قبل عودة الحياة الديمقراطية في العام نفسه عقب تلك الأحداث.وقالت مصادر بأحزاب المعارضة الأردنية، إن الاتجاه العام السائد للحراك الشعبي هذا الأسبوع سيكون من خلال تنظيم مسيرة جماهيرية تنادي بالإصلاح الشامل، وتؤكد ضرورة الحفاظ على الوحدة الوطنية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل