المحتوى الرئيسى

قرعة الأوليمبياد تضع المنتخب الأوليمبى أمام السودان فى يونيو

04/13 22:49

أوقعت قرعة الدور الثانى لتصفيات أفريقيا المؤهلة لأوليمبياد لندن 2012 المنتخب الأوليمبى فى مواجهة نظيره السودانى، وتقام مباراة الذهاب بالخرطوم أحد أيام 3 أو 4 أو 5 يونيو على أن يقام لقاء الإياب بالقاهرة أحد أيام 17 أو 18 أو 19 من الشهر نفسه ووضعت القرعة أيضاً المغرب فى مواجهة الكونغو الديمقراطية، والجزائر مع زامبيا، والكونغو مع الفائز من كوت ديفوار وليبيريا، وتلتقى مالى مع الجابون، وبنين مع جنوب أفريقيا، والسنغال مع تونس، ونيجيريا مع تنزانيا. وتقسم الفرق الفائزة إلى مجموعتين، تضم كل منها 4 منتخبات ليصعد أول المجموعتين مباشرة، فيما يلتقى الفريقان صاحبا المركز الثانى فى المجموعتين فى مباراتين ذهاباً وإياباً ليصعد الفائز منهما إلى الأوليمبياد، على أن يلعب الخاسر مباراة فاصلة مع نظيره فى قارة آسيا. من جانبه، أبدى هانى رمزى ارتياحه للقرعة، مؤكداً أن اللعب مع المنتخبات العربية يضع اللاعبين تحت ضغط ويزيد من تركيزهم، وقال إن الفريق السودانى ليس بالخصم السهل كما يعتقد البعض، ويكفى أنه أخرج المنتخب الغانى بكامل محترفيه من التصفيات، مما يدل على أنه فريق قوى وعنيد. وأشار إلى أن المنتخب السودانى محفوظ للجهاز الفنى، حيث سبق لنا اللعب معه بالخرطوم قبل شهر على هامش جولتنا الودية، وألمح رمزى إلى تقدم الكرة السودانية بدليل أن المنتخب الأول يسير بشكل جيد فى تصفيات أمم أفريقيا. وأكد أن الدورى السودانى يعتمد على مجموعة كبيرة من المحترفين الأفارقة، وهو ما شجع المدرب واللاعب المصرى على الانتقال للاحتراف بالأندية السودانية. وأن استمرار الدورى إلى منتصف يوليو يفيد فريقه ويحافظ على لياقة لاعبيه قبل المواجهة السودانية، وتمنى أن يشارك اللاعبون مع أنديتهم فى مباريات الدورى ليصلوا إلى مستوى يؤهلهم للفوز على السودان. وشدد على ضرورة احتفاظ الفريق بالهيكل الأساسى، مؤكداً أن المجال بات صعباً للاعتماد على عناصر جديدة، واعتبر رمزى شهر يونيو بمثابة عنق الزجاجة فى مسيرة الفريق، مؤكداً أن تجاوز السودان فى تصفيات الأوليمبياد وليبيا فى تصفيات دورة الألعاب الأفريقية يدفع الفريق نحو الهدف الأكبر ويزيد من المساندة الإعلامية والجماهيرية وكذلك اتحاد الكرة. من ناحية أخرى، تراجع المنتخب الوطنى الأول فى التصنيف الشهرى للفيفا مركزاً ليحتل المركز الـ36 فى التصنيف، وذلك بعد هزيمته أمام جنوب أفريقيا فى الجولة الأخيرة لتصفيات كأس الأمم الأفريقية. وتأثر المنتخب بغيابه عن الساحة الدولية فى أجندة فبراير الماضى، حيث كان من المقرر أن يلتقى الولايات المتحدة الأمريكية، ولكن المباراة ألغيت لظروف ثورة الخامس والعشرين من يناير، فضلاً عن تراجع نتائجه على المستوى الرسمى فى تصفيات الأمم الأفريقية، حيث تعادل مع سيراليون بالقاهرة وخسر أمام النيجر وجنوب أفريقيا بالخارج، وحافظ المنتخب على صدارته العربية فيما حل ثالثاً خلف غانا وكوت ديفوار على المستوى الأفريقى.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل