المحتوى الرئيسى

HRW: محتجز توفي بسجن بحريني تعرض للتعذيب

04/13 08:06

واشنطن، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) -- ذكرت منظمة حقوقية إن جثة محتج توفي أثناء توقيفه بسجن في البحرين لمشاركته في المسيرات الاحتجاجية التي شهدتها المملكة مؤخراً، تحمل أثار تعذيب و"انتهاكات عنيفة."كما اتهمت منظمة "هويمن رايتس ووتش" حكومة البحرين احتجاز ما يصل إلى  430 شخصاً خلال حملتها لقمع الاحتجاجات التي شهدتها المملكة في فبراير/شباط الماضي.وذكرت المنظمة المعنية بالدفاع عن حقوق الإنسان إن أحد ممثليها عاين جثة علي عيسى صقر، بعد تسلميها من قبل السلطات البحرينية التي زعمت وفاته في الحجز.وكانت السلطات البحرينية قد أعلنت، الأسبوع الماضي، وفاة اثنين من الموقوفين في أعقاب الاضطرابات التي شهدتها المملكة الخليجية مؤخراً، حيث أفادت وزارة الداخلية بأن صقر توفي متأثراً بجروح أصيب بها خلال اشتباك مع أفراد الأمن، أما الآخر فتوفي نتيجة إصابته بمرض "السكلر".وأعلن مدير عام شرطة محافظة "المحرق"، السبت، أن صقر، يبلغ من العمر 31 عاماً، قيد التوقيف منذ 13 مارس/ آذار الماضي، بتهمة "الشروع في قتل رجال الأمن بدهسهم بالسيارة، والاصطدام بأحد المتظاهرين."وأفاد المسؤول الأمني البحريني بأن صقر "قام صباح اليوم (السبت) بإحداث فوضى بالتوقيف، مما أضطر رجال الأمن إلى التدخل لإعادة الوضع إلى طبيعته بالتوقيف، إلا أنه قام بمقاومة رجال الأمن، مما أضطرهم إلى التعامل معه، حيث أصيب بإصابات متفرقة."وأضاف أنه "على إثر ذلك تم نقله إلى المستشفى لإسعافه، حيث وافته المنية بالمستشفى، وقد تم إخطار النيابة العامة بالواقعة، التي انتدبت الطبيب الشرعي لتوقيع الكشف الطبي على المذكور، والوقوف على ملابسات الوفاة."وكانت منظمة "هيومن رايتس ووتش" قد دعت السلطات البحرينية، في وقت سابق من الأسبوع الماضي، إلى التحقيق في الأحداث الدامية التي أسفرت عن سقوط عدد من القتلى والجرحى، خلال ما وصفته بـ"حملات قمع" واكبت الاحتجاجات المتواصلة في المملكة الخليجية منذ 14 فبراير/ شباط الماضي.في المقابل، أرجعت السلطات البحرينية سبب سقوط الضحايا، إلى ما اعتبرته "إصرار البعض على الخروج عن القانون."وذكرت المنظمة المعنية بمراقبة حقوق الإنسان، في بيان تلقته CNN الثلاثاء الماضي، إلى أن قوات الأمن البحرينية استخدمت القوة المفرطة للسيطرة على الحشود، كما لجأت إلى إطلاق النار على المحتشدين من مسافة قريبة للغاية، وباستخدام الذخيرة الحية.ومؤخراً، تحدث وزير الخارجية البحريني، الشيخ خالد بن احمد بن محمد آل خليفة ، لـCNN بشأن اتهامات للحكومة بقمع المتظاهرين، مشدداً على أن إستدعاء الجيش كان ضرورة للحفاظ على الاستقرار والأمان بعد أن دفعت الاحتجاجات المملكة إلى شفير هاوية."وأضاف: لم يكن أمامنا خيار سوى حماية مصالح وطننا من الانهيار التام داخلياً ومن تهديدات خارجية."

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل