المحتوى الرئيسى

مطاردة بين الشرطة و10 متهمين فى الواحات تنتهى بضبطهم وتحريز آثار قيمتها 50 مليون جنيه

04/12 22:50

شهدت منطقة الواحات مطاردة مثيرة وإطلاق أعيرة نارية بين قوة من ضباط الشرطة وتجار آثار، وأفادت التحريات والتحقيقات بأن التشكيل العصابى مكون من 10 أشخاص من بينهم قبطان بحرى كويتى الجنسية، كشفت التحريات أن المتهمين انتحلوا صفة ضباط من القوات المسلحة وأنهم حاولوا تهريب 4 قطع آثار يقدر ثمنها بـ50 مليون جنيه، وكشفت التحريات عن أن 4 من المتهمين حاولوا نصب كمين لزملائهم وإيهامهم بأنهم تابعين للقوات المسلحة فى محاولة للاستيلاء على اللوحات الأثرية والمبلغ المالى، تم ضبط 10 من المتهمين وبحوزتهم الأسلحة الآلية و3 سيارات تحررت المحاضر اللازمة وأحالهم اللواء عمر الفرماوى، مساعد وزير الداخلية لقطاع أمن أكتوبر، إلى النيابة العسكرية وتم التحفظ على الملابس الخاصة بالجيش. بدأت تفاصيل الواقعة فى الواحدة والنصف من صباح الاثنين  عندما كان المقدم محمد مختار، رئيس مباحث قسم الواحات، يتفقد الحالة الأمنية فى دائرة مركز شرطة الواحات ومعه النقيب أحمد شكرى، معاون المباحث، و7 من أفراد الشرطة. وعقب تأمين منطقة الحارة الخاصة بمداخل المناجم شاهد رجال المباحث سيارة جيب ملاكى القاهرة ويقودها أحمد زين العابدين 41 سنة سائق وبصحبته أحمد شعبان 24 سنة وأحمد عادل وعبدالموجود عبدالله 40 سنة عامل مرتدين ملابس القوات المسلحة وبمناقشتهم أكدوا بأنهم تابعين للشرطة العسكرية وتم تعيينهم خدمة تأمين على مدخل المناجم لضبط الهاربين من السجون. وعقب مناقشتهم وسؤالهم والتحدث إليهم فوجئ رئيس المباحث بأحدهم يفر هاربا إلى المنطقة الجبلية وشاهد أفراد رجال المباحث سيارة ملاكى أخرى بداخلها 4 أشخاص يطلقون الأعيرة النارية ويحاولون قتل رجال الشرطة، فتم التعامل معهم وتبادل إطلاق الأعيرة النارية كما حضرت سيارة جيب أخرى وأطلقت وابلاً من الرصاص بداخلها شخصين. ألقى أفراد الشرطة القبض على 4 أشخاص وفر 6 إلى المنطقة الجبلية هاربين وتم إخطار العميد جمال عبدالبارى، مدير الإدارة العامة لمباحث أكتوبر، والعميد محمد جبر، مأمور قسم الواحات، وتم تشكيل فريق بالتنسيق مع اللواء محسن حفظى، مساعد أول الوزير لقطاع مصلحة الأمن العام، واستعان ضباط الشرطة بـ40 سيارة جيب دفع رباعى - يمتلكها الأهالى - وتم تأمين مداخل المناجم واشترك فى الكمائن أهالى الواحات وباقتحام المنطقة الجبلية التى يختبئ فيها المتهمون بدأ إطلاق النيران لمدة ساعتين. وألقى القبض على باقى المتهمين ومن بينهم حسين محمود محمد قبطان بحرى كويتى الجنسية وبمناقشته أكد بأنه يقيم فى منطقة الشيخ زايد وتعرف على المتهمين راغباً شراء قطع أثرية وبمناقشة المتهمين الأربعة المرتدين ملابس القوات المسلحة أكدوا بأنهم وضعوا خطة لبيع 4 تماثيل أثرية من العصر الرومانى مقابل 50 مليون جنيه وكشف المتهمون عن مفاجأة بأنهم ارتدوا ملابس القوات المسلحة لإيهام القبطان الكويتى وصديقه بأنهم تابعون للجيش ويستولون على الأموال والآثار، تحرر المحضر وتم استدعاء فريق من الشرطة العسكرية وتمت إحالتهم إلى النيابة العسكرية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل