المحتوى الرئيسى

> قيادات الصوفية تبدأ حواراً فكرياً مع السلفيين

04/12 21:06

 أكد د. أحمد عمر هاشم رئيس جامعة الأزهر الأسبق عضو المجلس الأعلي للطرق الصوفية أنه سيبدأ حواراً فكرياً بين الصوفية والسلفيين عبر لقاءات ومؤتمرات موسعة مضيفاً في تصريحات لـ«روزاليوسف» أن القضاء علي الفرقة والتطرف الفكري لا يكون إلا بالحوار والاتفاق علي المشتركات وتقريب وجهات النظر ويجب ألا تنشب أزمة بين السلفيين وبين المسلمين بوجه عام. وقال هاشم: من يهدمون الأضرحة يدعون إنهم سلفيون ولا علاقة لهم بالسلفية لأن الإسلام لا يعرف الفرقة والتنازع ويرفض التعصب الأعمي الذي نهي عنه رسول الله الذي يتبرأ ممن يشق عصا الطاعة ويسعي لتفريق الجماعة. مشدداً علي ضرورة أن يكون المسلمون والمسيحيون جميعاً علي قلب رجل واحد. وهاجم د. هاشم تصريحات السلفيين حول المرأة والأقباط مردفاً: بعضها تصريحات لمن لا يفهم معني السلفية ويتناسون أن رسول الله دعا للتسامح والتعاطف، محذراً من استمرار نشر الشائعات التي تستهدف ضرب استقرار المجتمع والإساءة لصورتها. ورفض د. هاشم ما سماه الدعاوي الباطلة التي تستهدف تهميش الثورة بالعدوان علي الوحدة الوطنية واصفاً ذلك بالعدوان الصارخ علي مصر ومستقبلها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل