المحتوى الرئيسى

> «الجماعة» و«الأقباط» يدعوان للالتزام بالأخلاق ومعاقبة المخطئ

04/12 21:06

بدعوته الكنائس المصرية لتوعية الشباب المسيحي وممارسة الضغوط عليهم لتحمل المسئولية والامتناع عن الاعتداء علي فتيات مسلمات لمنع تكرار الأزمات الطائفية.. قال القمص صليب متي ساويرس عضو المجلس الملي وراعي كنيسة مارجرجس بشبرا إن الكنيسة تدعو الناس للفضيلة والأخلاق في حين أن المخطئ يحاسب أيا كان دينه والقانون هو السيد في مثل هذه المواقف فلا يحق لأحد أن ينصب نفسه قاضيًا وجلادًا فنحن نعيش في دولة مدنية عصرية.وأضاف جمال أسعد الناشط القبطي إن فكرة التعدي علي فتاة مسلمة أو مسيحية مرفوضة دينيًا وأخلاقيًا وليس من دور الكنيسة أو المسجد أن تتعقب المخطئ الذي يحاسب أمام الله والقانون.ولفت أسعد إلي أن محاولات البعض أن يكونوا أوصياء علي الأخلاق والقانون تضيع هيبة الدولة، وتخلق مناخًا من التعصب لا يصب في مصلحة البلاد.وجاءت تصريحات عبدالآخر علي خلفية الأحداث الأخيرة التي شهدتها محافظة أسيوط بعد ضبط فتاة مسلمة بشقة شاب مسيحي.. وقال عبدالآخر: نحن لن نتدخل في تفاصيل ما جري باعتبار أن الواقعة الآن أمام جهات التحقيق الرسمية ولكننا نلفت أنظار كل من يهمه الأمر، خاصة رؤساء الكنائس والأديرة وغيرهم من الأقباط أنهم يطالبون بضبط تصرفات أبناء ملتهم، ومحاولة كبح جماح المجموعات المتطرفة ولذا نهيب بكل من له سلطان من القساوسة وغيرهم أن يقوم بالدور المنشود في ضبط سلوك أبناء ملته باذلين أقصي ما يمكن حتي لا تدخل الأمور بالجميع علي غير رغبة من أحد في النفق المظلم.وطلب حماد من الجميع عدم استغلال الظروف الاستثنائية التي تمر بها البلاد حاليًا في محاولة القفز علي النتائج واستثمار هذه الأحداث، ونظيرتها في تحقيق بعض المكاسب السياسية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل