المحتوى الرئيسى

استعادة أربع قطع أثرية فقدت من المتحف المصري احداها لتوت عنخ امون

04/12 20:35

القاهرة (رويترز) - أعلنت وزارة الدولة للاثار يوم الثلاثاء استعادة أربع قطع أثرية احداها تمثال خشبي للملك توت عنخ امون من بين عشرات القطع التي تعرضت للتلف أو السرقة من المتحف المصري خلال الاحتجاجات الشعبية الواسعة التي أنهت حكم الرئيس المخلوع حسني مبارك في فبراير شباط. وكان المتحف المطل على ميدان التحرير الذي كان مركز الاحتجاجات أعلن في وقت سابق عن فقد 54 قطعة يوم 28 يناير كانون الثاني بسبب الفراغ الامني بعد انسحاب الشرطة مساء ذلك اليوم. وقال المتحف يوم 27 مارس اذار انه استعاد 17 قطعة. وقال زاهي حواس وزير الدولة للاثار يوم الثلاثاء في مؤتمر صحفي ان عاملا بالمجلس الاعلى للاثار عثر على القطع الاربع في احدى محطات مترو الانفاق وسلمها في نفس اليوم. والقطع الاربع هي تمثال خشبي مذهب طوله 58 سنتيمترا للملك توت عنخ امون واقفا مرتديا التاج الملكي وتمثال أوشابتي من التماثيل الجنائزية الصغيرة ليويا جد الملك اخناتون والجزء العلوي من مروحة الملك توت وبوق خاص بالملك نفسه. وكان مدير المتحف طارق العوضي قال في وقت سابق ان المتحف حين يستعيد " اخر قطعة مسروقة" سينظم معرضا "يحكي قصة الاعتداء وقصص الاسترداد وما حدث منذ يوم 28 يناير... لكي يتم توثيق الحدث كجزء من تاريخ المتحف المصري وثورة 25 يناير."

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل