المحتوى الرئيسى

الإعدام والسجن للمتهمين بقتل سائق مطروح

04/12 19:49

عقب استطلاع فضيلة المفتى، أصدرت دائرة جنايات محكمة مطروح اليوم الثلاثاء، حكمها بإعدام "جمال .ص" (19 سنة) من بسيون غربية والمتهم الأول بقتل ناصر محمد العراقى (20 سنة) سائق تاكسى وسرقة السيارة التى يعمل عليها عمدا محمد وكما قضت بالسجن (15 عاما) على المتهم الثانى "عبد الرحمن.م" (16سنة) من بسيون "حدث" والسجن عامان للمتهم الثالث "سلام" من مطروح، بتهمة التستر على المتهمين السابقين . تعود وقائع القضية رقم 16066لسنة 2009 جنايات مطروح إلى مساء 13 ديسمبر 2009 عندما عثرت مباحث مطروح على جثة المجنى عليه بجوار مقلب قمامة خلف منطقة حى الشروق وبه عدة طعنات نافذة بالظهر والرقبة والبطن وسرقة التاكسى الذى يعمل عليه وتمكنت المباحث من ضبط مرتكبى الجريمة بمدينة بسيون محافظة الغربية والتاكسى بعد تحويله إلى سيارة ملاكى. اعترف المتهمان أمام النيابة بارتكاب الجريمة بغرض سرقة السيارة، حيث قال الأول إنه أتى لمحافظة مطروح لسرقة أى تاكسى استنادا إلى معرفته الجيدة بمدينة مطروح حيث سبق له الإقامة فيها مع والده قبل وفاته وأنه أقنع المتهم الثانى بمشاركته فى الجريمة. كما اعترف المتهم الثانى بأنهما تناولا سندوتشات كبده بأحد المحلات بجوار المكان الذى أقاما فيه وطلب الأول من صاحب محل السندوتشات سكينين لقضاء حاجة، ووعده بإعادتهما خلال ساعة ثم توجها إلى شارع إسكندرية واستوقفا تاكسى وطلبا من السائق توصيلهما إلى حى الشروق وجلس المتهم الأول فى المقعد الخلفي، و الثانى بجوار السائق وعندما وصلوا إلى المكان الذى حدده المتهم الأول وضع السكين على رقبة المجنى عليه. المتهمان اعترفا بأن المجنى عليه توسل إليهما، بأن يتركونه، لأنه ينفق على أسرته فلم يلتفتا إلى توسلاته، حيث قام المتهم الأول بذبحه، وقام المتهم الثانى بتوجيه عدة طعنات له فى الصدر والبطن واستوليا على السيارة و 75 جنيها وهاتف محمول وجاكت وكاب كان يرتديهما المجنى عليه كما كان يرتديهما المتهمان عند القبض عليهما. أكد المتهمان خلال التحقيقات أنهما حاولا العودة إلى مسرح الجريمة بعد ساعة لدفن الجثة وإخفاء معالم الجريمة إلا أنهما ضلا مكانها وتراجعا عن الفكرة خوفا من افتضاح أمرهما، وانطلقا إلى مدينة بسيون وهناك تخلصا من لوحات السيارة المعدنية التى كانت برقم 3540 أجرة مطروح فى إحدى الترع. وجهت النيابة للمتهم الثالث تهمة التستر على الأول والثانى بعد أن اعترفا له بارتكاب الجريمة عقب حدوثها وطالباه بمساعدتهما فى الخروج بالسيارة من مطروح إلا أنه رفض وتستر عليهما ولم يبلغ عن الجريمة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل