المحتوى الرئيسى

موسى كوسا يتوجه للدوحة للقاء مسؤولين بقطر

04/12 15:17

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- بعد ساعات على أول ظهور علني لوزير الخارجية الليبي المنشق عن نظام العقيد معمر القذافي، أعلنت الحكومة البريطانية أن المسؤول الليبي السابق، موسى كوسا، يعتزم التوجه إلى العاصمة القطرية الدوحة الثلاثاء، للقاء مسؤولين في الدولة الخليجية.ولم تتوافر على الفور أية تفاصيل بشأن جدول اجتماع "مجموعة الاتصال" حول ليبيا، الذي سيُعقد بالدوحة خلال ساعات، فيما قالت الحكومة البريطانية إنه من المتوقع أن يشارك فيه "ممثلون ليبيون"، بينما وعدت فرنسا، في وقت سابق، بمحاولة إقناع قادة الاتحاد الأفريقي بإرسال مندوبين لحضور اللقاء.يأتي اجتماع "مجموعة الاتصال" في الدوحة، قبل يوم من اجتماع لمنظمات دولية وإقليمية معنية بمتابعة الوضع في ليبيا، من المقرر عقده في مقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية بالقاهرة الخميس، وذلك بمبادرة من الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، وبالتشاور مع الأمين العام للجامعة العربية، عمرو موسى.وفي مقابلة مع هيئة الإذاعة البريطانية BBC حث موسى كوسا، الذي يقيم في لندن منذ فراره إلى المملكة المتحدة أواخر مارس/ آذار الماضي، كافة أطراف النزاع في بلاده، على تجنب تحويل ليبيا إلى "صومال جديد"، وسط استمرار المعارك بين "الثوار"، الذين يسيطرون على عدد من المدن في الشرق، والقوات الموالية للقذافي.وقال وزير الخارجية الليبي "المنشق"، فيما بدا أنه بيان مكتوب كان يتلوه: "أطالب بشدة كل الجهات بتجنيب بلدنا الدخول في حروب أهلية، والانزلاق في حمام دم، وتحويل ليبيا إلى صومال جديد"، وتابع قائلاً: "نرفض تقسيم التراب الليبي، ووحدة ليبيا هي الأساس لأي حل وتسوية."وفي وقت سابق الاثنين، أعلن الثوار المناوئين لنظام القذافي رفضهم المبادرة الأفريقية، التي قادها عدد من رؤساء دول القارة، لإنهاء الصراع المسلح في البلاد، وقالوا إن المبادرة التي كانت تتضمن ما جرى وصفه بـ"خريطة طريق" لحل الأزمة، قد "تجاوزها الزمن."وقال مصطفى عبد الجليل، رئيس "المجلس الوطني الانتقالي"، إن المبادرة لا تتضمن ما يلبي مطلبهم الرئيسي، وهو إنهاء حكم الزعيم الليبي المستمر منذ أكثر من أربعة عقود، و"رحيل القذافي وأبنائه عن المشهد الليبي."وأضاف: "نحن نعلم أنه من الأساس مطالب شعبنا هي رحيل القذافي عن هذه البلاد، وبالتالي فإن أي مبادرة لا تتضمن هذا المطلب الجماهيري الشعبي الأساسي، جديرة بصرف النظر عنها."ودعا عبد الجليل القذافي إلى الرحيل فوراً "إن أراد النجاة بنفسه"، وشكر القوات الدولية وحلف شمال الأطلسي على دوره في حماية المدنيين في البلاد.وكان وفد الوساطة الأفريقي قد اجتمع بقيادات المعارضة الليبية في بنغازي الاثنين، لمناقشة اتفاقية تهدف إلى وضع خريطة طريق لحل الصراع القائم في ليبيا، بعد موافقة القذافي عليها "من حيث المبدأ"، في وقت سابق الأحد، وتتضمن المبادرة وقفاً فورياً للمواجهات المسلحة بين كافة الأطراف.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل