المحتوى الرئيسى
alaan TV

البدوي: أوصيت المجلس العسكري بتطبيق النموذج التركي

04/12 14:19

كتب - إمام أحمد:أكد الدكتور السيد البدوي، رئيس حزب الوفد، أن التحدي الأكبر الذي يواجه الأحزاب المدنية ومنها الوفد هو ظهور تيارات إسلامية مختلفة فكرها بعيد عن الدين الإسلامي مثل السلفيين والصوفيين والجماعات الإسلامية، مضيفاً: "هذه التيارات المتصارعة بداخلها تتهم الوفد بأنه حزب كافر".   وأشار البدوي خلال لقائه مع وزير خارجية اليونان، ديمترى دروتساس، في "بولس حنا" مساء الاثنين، أن جماعة الإخوان المسلمين طلبت من حزب الوفد وبشدة التآلف خلال الانتخابات البرلمانية القادمة، موضحاً: "لكن هذا الأمر لم يحسم داخل مؤسسات الوفد وهو محل دراسة الآن".   وشدد البدوي على أن المجلس الأعلى للقوات المسلحة لديه رغبة في تسليم السلطة للمدنيين مشيراً إلى تلمسه ذلك في لقاءات منفردة مع قادة المجلس العسكري، وقال رئيس الوفد: "طلبت منهم تطبيق النموذج التركي، وأن يكون للجيش دور في حماية الدستور بحيث نضمن ألا تستخدم قوة إسلامية الديمقراطية في الوصول للحكم ثم تنقلب علىها" .   وعلى صعيدٍ آخر، شدد البدوي لوزير خارجية اليونان، ضرورة أن تضغط بلاده من أجل السلام في الشرق الأوسط، خاصة مع ما يحدث حاليا من تغيرات وثورات في المنطقة العربية، مضيفاً: "الشعب المصري أصبح صاحب قرار وإرادة، كما الحال بالنسبة لتونس التي تحررت، وليبيا واليمن في طريقهما للتحرر" .   وأشار رئيس الوفد إلى أن الشعب المصري محب جدا للشعب اليوناني، متابعاً: "ننتظر من اليونان تأييداً لنا بالاتحاد الأوروبي فيما يتعلق بالصراع العربي الاسرائيلي لأن مفتاح الاستقرار والسلام والقضاء على الإرهاب في الشرق الاوسط  يتمثل في إقامة دولتين؛ الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس بحدود 1967 ، والدولة الاسرائيلية".   من جانبه أكد ديمترى دروتساس وزير خارجية اليونان، على أنه من الواجب على بلاده الوقوف مع الشعب المصري لتكريس الديمقراطية، مضيفاً أن اليونان ترفض في الوقت نفسه ما تفعله دول أخرى من فرض نوع معين من الديمقراطية في مصر، وقال: "الطريق للديمقراطية لابد أن يأتي من الشعب المصري  فالإرادة الشعبية  هي التي ستقود إلى نموذج الديمقراطية المطلوب".   وأردف وزير خارجية اليونان في لقائه مع رئيس الوفد: "تأكدوا أن هناك صديق قوى يحبكم ويصر على الدفع بالمصالح المصرية  داخل الاتحاد الاوروبي"، كما أكد على ضرورة الدفاع عن حقوق الشعب الفلسطيني وصولاً لإقامة دولة فلسطين العربية بجوار الدولة  الاسرائيلية.   اقرأ أيضا:

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل