المحتوى الرئيسى

منظمة حقوقية: الحبس ثلاث سنوات لمدون انتقد المجلس العسكري في مصر

04/12 08:23

القاهرة (رويترز) - قالت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الانسان يوم الاثنين ان محكمة عسكرية مصرية حكمت على مدون بالحبس ثلاث سنوات لانتقاده المجلس الاعلى للقوات المسلحة الذي يدير شؤون مصر منذ أطاحت انتفاضة شعبية بالرئيس السابق حسني مبارك في 11 فبراير شباط. وقالت الشبكة في موقعها على الانترنت ان المحكمة أصدرت الحكم على مايكل نبيل سند يوم الاحد بعد أن كانت أبلغت المحامين المدافعين عنه أنها ستصدر الحكم في القضية يوم الثلاثاء. وأضافت أن المنظمات الحقوقية التي دافعت عن سند وصفت الحكم بأنه قاس. وقالت ان الطريقة التي صدر بها الحكم "تثير الدهشة والريبة من موقف المحكمة العسكرية وتضليلها المتعمد لهيئة الدفاع عن المدون ليضاف عامل السرية والتضليل لكل مساويء المحاكمة العسكرية التي لا تتوافر بها أدنى مقومات المحاكمة العادلة." وكان سند -الذي القي القبض عليه في 28 مارس اذار- قال في مدونته ان المجلس الاعلى للقوات المسلحة لم يكن مع انتفاضة الشعب المصري وأنه تواطأ مع نظام الرئيس المخلوع. وسادت الثقة بالقوات المسلحة في معظم مراحل الاحتجاجات الشعبية التي استمرت 18 يوما وأدت الى الاطاحة بمبارك. لكن استخدام الجيش للعنف أثناء اخلاء ميدان التحرير من معتصمين في التاسع من مارس تسبب في انتقادات لموقفه من النشطاء. وفي الساعات الاولى من صباح السبت تدخل الجيش لانهاء اعتصام جديد في ميدان التحرير لكنه قال انه استخدم "أعيرة نارية غير حية" وان بلطجية استغلوا ذلك وأطلقوا النار على المعتصمين مما أدى لمقتل شخص واصابة أكثر من 70 . وقال نشطاء ان جنودا من الجيش أطلقوا النار عليهم. وفي تعقيب على الحكم قال اللواء ممدوح شاهين عضو المجلس الاعلى العسكرى مساعد وزير الدفاع للشئون القانونية ان "القانون يجرم أي أقوال أو أفعال تمس أمن القوات المسلحة وهو معروف لدى دول العالم." وأضاف قائلا في تعليقات أدلى بها لقناة (اون تي.في) التلفزيونية الفضائية "المتهم له الحق فى نقض الحكم أمام القضاء العسكرى.. فهو حكم ليس نهائيا.. فله الحق فى الاستئناف امام المحكمة والتى يتولى رئاستها رئيس هيئة القضاء العسكرى." وقال ان سند "دأب على سب وانتقاد قيادات القوات المسلحة بألفاظ نابية في العديد من كتاباته كما هو ثابت ومنشور بمدونته."

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل