المحتوى الرئيسى

"عمرو حمزاوى" ينسحب من الحزب المصرى الاجتماعى الديمقراطى

04/12 15:21

أعلن الدكتور عمرو حمزاوى أستاذ العلوم السياسية بجامعه القاهرة انسحابه من مبادرة تأسيس الحزب المصرى الاجتماعى الديمقراطى. ويعود سبب انسحاب حمزاوى إلى اعتراضه على سياق البيان الذى أصدره الحزب الوليد مؤخرا بشأن ما شهده ميدان التحرير فجر السبت الماضى، حيث طالب "حمزاوى" بحذف الإشارة إلى "المؤسسة العسكرية" قبل أن يصدر البيان صورة علنية، موضحا أنه رغم ذلك لم يعد إليه أى مسئول بالحزب من أجل مناقشته. واعتبر حمزاوى ذلك بأنه دليل على غياب الجماعية والشفافية فى اتخاذ القرار داخل الحزب، وإلزامه بمواقف علنية ليس مقتنعا بها، مشيرا إلى أن غياب الجماعية والشفافية يهدم أى بناء حزبى، وبخاصة فى مرحلة البدايات. وجاء نص بيان الحزب كالآتى "يُدين الحزب المصرى الديمقراطى الاجتماعى استخدام القوة لتفريق الاعتصام السلمى فجر أمس، ويؤكد الحزب فى ذات الوقت على إدانته اشتراك مواطنين مصريين بزيهم العسكرى فى التظاهرات والاعتصامات، لأن ذلك يضفى مظهرا عسكريا مرفوضا على ثورة مدنية، ويتعارض أيضاً مع طبيعة المؤسسة العسكرية ودورها المتعارف عليه فى العالم كله، وأخيراً ينبغى أن نوضح هنا أن الحديث عن إصلاح أو تطوير المؤسسة العسكرية هو حق مشروع للشعب من المفترض أن يتم من خلال آليات دستورية وقانونية مختلفة عن ما يتم بخصوص المؤسسات السياسية والمدنية الأخرى وفقاً للقوانين والأعراف المتعلقة بهذا الأمر بكافة الدول الديمقراطى".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل