المحتوى الرئيسى

حمزاوي: استقلت من الحزب بسبب تجاهل ارائي

04/12 12:56

كتب - أحمد لطفي: أكد الدكتور عمرو حمزاوي استاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة، أحد مؤسسي الحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي، أنه قدم استقالته نهائياً من الحزب.وقال حمزاوي لمصراوي، إنه اتخذ قراره بعد رؤيته للبيان التأسيسي للحزب، وتجاهل طلبه بحذف الاشارة الى المؤسسة العسكرية قبل أن يصدر بصورة علنية، مضيفا ''لم ينظر إلى كلامي ولم أجد أحد يهتم به، وصدر البيان بدون مناقشة حقيقة''.وأكد أن الفترة الأخيرة شهدت غياب المناقشة الجماعية والشفافية في اتخاذ العديد من القرارات، ملفتاً إلى أن هذا سيكون سبباً رئيسيا لهدم الحزب بأكمله خاصة وانه في مرحلة البداية والتكوين.وأعلن حمزاوي، كبير الباحثين بمعهد كارنيجي للسلام، أنه بصدد عقد اجتماع عاجل لمجموعته ليستطيع معرفة من سوف يسانده في نفس القرار حيث ان جاء قرار الاستقالة بشكل شخصي وليس بشكل جماعي.من ناحية أخرى تضامن عدد من المؤيدين لحمزاوي داخل الحزب وقدموا استقالتهم اعتراضاً على غياب الشفافية والمناقشة التي تعد مقومات أساسية في أي عمل حزبي، على حد قولهم.جاءت هذه الخطوة بعد إصدار الحزب بياناً يدين فيه استخدام القوة لتفريق الاعتصام بميدان التحرير، وتأكيد الحزب في ذات الوقت على إدانته اشتراك مواطنين مصريين بزيهم العسكري في التظاهرات والاعتصامات، لأن ذلك يضفى مظهر عسكري مرفوض على ثورة مدنية، ويتعارض أيضاً مع طبيعة المؤسسة العسكرية ودورها المتعارف عليه في العالم كله.اقرأ أيضا:عمرو حمزاوى ينفى أنباء رئاسته لحزب ليبرالي جديد فى مصر

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل