المحتوى الرئيسى

حبس صفوت الشريف 15 يومًا لتورطه في موقعة الجمل

04/12 20:50

كتب- أيمن شعبان: قرر المستشار محمد السبروت مستشار التحقيق المنتدب لمباشرة أعمال التحقيق في الاعتداءات التي جرت ضد المتظاهرين السلميين في ميدان التحرير يوم 2 فبراير الماضي والتي اشتهرت إعلاميا بموقعة الجمل حبس صفوت الشريف، رئيس مجلس الشورى السابق والأمين العام للحزب الوطني الديمقراطي سابقاً، 15 يوماً على ذمة التحقيق في تورطه في وقائع الأربعاء الدامي.ووجهت النيابة إلى الشريف بحسب ما أورده برنامج "الحياة اليوم" مساء الأربعاء، تهم التخطيط بطريق الاتفاق والمساعدة على قتل المتظاهرين، بالاشتراك مع عدد من قيادات الحزب الوطني، وتكوين جماعة إجرامية لتنفيذ مخطط إجرامي ضد المتظاهرين، وتكدير السلم العام، وترويع الآمنين ، والتسبب في قتل وإصابة عدد منهم.وفي سياق متصل قرر المستشار محمد السبروت تجديد حبس يوسف خطاب عضو مجلس الشورى السابق عن دائرة العمرانية والهرم وذلك لمدة 15 يوما على ذمة التحقيقات التي تجرى معه في شأن تلك الواقعة .وكان المستشار السبروت قد أسند إلى يوسف خطاب قيامه بالتحريض على الاعتداءات وتمويلها والتي أسفرت عن أعداد كبيرة من القتلى والجرحى في صفوف المتظاهرين على إثر استخدام المجموعات التي باشرت الاعتداءات على المتظاهرين السلميين والعزل للأسلحة البيضاء والهراوات والقطع الحديدية بجانب الجمال والجياد، بغية فض التظاهرات السلمية بالقوة تحت ستار مسيرات مؤيدة للرئيس السابق حسنى مبارك "وقتئذ" تطالب باستمراره رئيسا للبلاد.كما قرر المستشار سامى زين الدين عضو هيئة التحقيق في تلك الاعتداءات استدعاء المحامي مرتضى منصور الأربعاء لسؤاله حول تلك الوقائع في ضوء البلاغات المقدمة ضده والتي تتهمه بالمشاركة في تلك اعتداءات موقعة الجمل ضد المتظاهرين في ميدان التحرير وورود اسمه في تقرير لجنة تقصى الحقائق ضمن المحرضين ضد متظاهري الميدان.اقرأ أيضا:حبس صفوت الشريف 15 يوما على ذمة التحقيق

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل