المحتوى الرئيسى

التحقيق مع مبارك وجمال وعلاء.. في محكمة التجمع الخامس

04/12 12:54

علمت "المساء" من مصدر قضائي رفيع المستوي بمكتب النائب العام أن النيابة العامة استعدت لبدء التحقيقات مع الرئيس السابق حسني مبارك ونجليه جمال وعلاء بشأن الاتهامات الموجهة إليهم بالتورط في الاستيلاء علي المال العام أو قضية قتل المتظاهرين أو موقعة "الجمل".وأضاف المصدر أن الرئيس السابق ونجليه تسلموا رسميا الاعلان القضائي الذي ارسلته النيابة لاستدعائهم بغرض التحقيق معهم في الاتهامات الموجهة إليهم.. وانه تم اختيار مقر نيابة الأموال العامة العليا والمحكمة بالتجمع الخامس لبدء التحقيق معهم هناك علي اعتبار أن مكان المحكمة يسهل تأمينه أثناء التحقيقات حيث انها تقع في منطقة شبه صحراوية وخالية من كافة الجوانب.أضاف المصدر ان هناك تنسيقا بين النيابة العامة ووزارة الداخلية لتأمين مكان المحكمة ولكن الموعد النهائي لبدء التحقيقات لم يتحدد بعد.. موضحا أن التحقيقات سوف تتم في وقت واحد حيث سوف يحضرها المستشار عبدالمجيد محمود النائب العام بنفسه وحتي يتم الانتهاء منها لتعود المحكمة للعمل القضائي المعتاد.من ناحية أخري تلقي المستشار عبدالمجيد محمود النائب العام بلاغا من عدد من المنظمات الحقوقية ضد صفوت الشريف وجمال مبارك وإبراهيم كامل لدورهم حسبما ورد في البلاغ في اتخاذ كافة السبل لاجهاض ثورة 25 يناير وتشويهها والانقضاض علي مكتسباتها.. وان المشكو في حقهم دبروا خططا للايقاع بين شباب الثورة والمواطنين وبين الجيش وايضا الايقاع بين الثورة والرموز الوطنية المعارضة التي كانت تقف جنبا إلي جنب في قلب الثورة التي تحدث عنها العالم.وأشار البلاغ إلي ما حدث من اعتداءات علي الدكتور محمد البرادعي يوم 19 مارس الماضي اثناء الادلاء بصوته الانتخابي في الاستفتاء  علي التعديلات الدستورية والتطاول علي الكاتب علاء الأسواني وكذلك الاعتداء علي الصحفي علي سعيد بعد نشره تحقيقا عن فساد صفوت الشريف.وأضاف البلاغ الذي يحمل رقم 6213 لسنة 2011 عرائض النائب العام ان ما يؤكد حقيقة هذه الخطة لاجهاض الثورة هو الاعتداء علي الشيخ صفوت حجازي في قلب ميدان التحرير يوم الجمعة 8 أبريل الحالي وما حدث في نفس اليوم من الاعتداء علي الإعلامي حسين عبدالغني مدير مكتب قناة الجزيرة السابق وإلقاء الزجاجات الفارغة عليه وأيضا ما تعرض له المحامي المعروف سامح عاشور اثناء ذهابه إلي مسجد عمر مكرم لاعداد ترتيبات عزاء المرحوم ضياء داود رئيس الحزب العربي الناصري.أضف إلي ذلك من محاولة سب وشتم محمد بديع المرشد العام لجماعة الاخوان المسلمين الذي كان في طريقه لاداء واجب العزاء في وفاة المرحوم ضياء الدين داوود.. وايضا ما حدث من اعتداء علي هيئة المحاكمة الشعبية لرموز الفساد التي كانت منعقدة في قلب ميدان التحرير يوم جمعة التطهير يوم الجمعة الماضي.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل