المحتوى الرئيسى

قوى سياسية تنتقد كلمة مبارك

04/12 13:16

واتهمت جماعة الإخوان المسلمين مبارك بالتحريض على الثورة التي أطاحت به من السلطة، وقالت إنه "حاول يائسا التبرؤ من أفعاله وأفعال نظامه الإجرامية، وبلغة خطاب تغذي الثورة المضادة في مصر وتفتت من تلاحم الشعب مع جيشه البطل الذي حافظ وما زال يحافظ على الثورة". وخلال بيان وصلت الجزيرة نت نسخة منه، دعا الإخوان المسلمون إلى سرعة محاكمة الرئيس المخلوع، مؤكدين أن التباطؤ في هذا الشأن "منح مبارك وعائلته ورموز نظامه المهلة الكافية لتهريب الأموال والتخلص من الوثائق وتزوير الحقائق بما يخرجهم من قبضة العدالة".واعتبرت الجماعة أن التسجيل الصوتي لمبارك "في هذا التوقيت وعبر هذه القناة الفضائية، يمثِّل حالة من الاضطراب والتخبط والخوف من المحاكمة له ولأسرته التي أفسدت مع بقية نظامه الحياة المصرية".وكان مبارك الذي تنحى عن الحكم يوم 11 فبراير/شباط الماضي تحت وطأة ثورة شعبية اندلعت يوم 25 يناير/كانون الثاني الماضي، قد رفض خلال التسجيل -الذي أذيع يوم الأحد- التهم الموجهة إليه، وأكد عدم امتلاكه أصولا أو أرصدة مالية خارج مصر، متوعدا بمقاضاة من وجهوا إليه هذه الاتهامات.توقيت مريبوبدوره وجه حزب التجمع (يساري) انتقادات حادة لكلمة مبارك، وقال في بيان -وصلت الجزيرة نت نسخة منه- إن توقيت بث هذه الكلمة يثير الكثير من التساؤلات، منتقدا اختيار وسيلة إعلام غير مصرية "وقناة العربية بالذات" لتوجيه هذه الرسالة.وقال الحزب إنه يؤكد من حيث المبدأ حق الرئيس السابق في الحصول على فرصة كاملة للدفاع عن نفسه، مضيفا أن للشعب المصري في ذات الوقت أن "يحاسب كل من أساء الاختيار وسمح وصمت متغافلا عن كل هذا الفساد الذي طال حكوماته المتعاقبة وكبار المسؤولين الذين اختارهم ومنحهم كامل الفرصة لنهب أموال وطن بأكمله". ونقلت وكالة الأنباء الألمانية عن الأمين العام للحزب سيد عبد العال قوله إن "توقيت إصدار البيان يثير العديد من التساؤلات، أبرزها أن مبارك يعيش بحرية في شرم الشيخ ويجري الاتصالات ويطلق التصريحات، توهما منه أنه يستطيع بتصريحات عاطفية أن يجهض الثورة". وأضاف عبد العال أن "مطالب الثورة بمحاكمة مبارك لا تقتصر على الفساد المالي، وإنما الأهم هو الاتهامات التي يجب أن يواجهها بإفساد الحياة السياسية وقتل المتظاهرين واعتقال الآلاف طوال مدة حكمه". مبارك ونجله جمال مطلوبان للتحقيقأمام النائب العام (الأوروبية-أرشيف)تصعيد مفتوحمن جانبها، قالت حركة شباب 6 أبريل المعارضة إن التصعيد المفتوح هو الإطار الوحيد المتاح للرد على خطاب مبارك إن لم يكن هناك تحرك فعلي من قبل النائب العام والمجلس العسكري في حسم هذا الملف فورا.وذكرت الحركة في بيان لها أن مبارك هدد بملاحقة من كشفوا فساده وفساد حاشيته قانونيا، وأنكر كل الحقائق التي أعلنتها سويسرا وأعلنتها العديد من الدول عن أصول عقارية ومالية مملوكة لمبارك في الخارج.يذكر أن رئيس مجلس الوزراء المصري عصام شرف علّق أمس على كلمة مبارك بالتأكيد أن الثورة المصرية قامت لإرساء العدل والقانون، مضيفا أن الإجراءات القانونية بحق الرئيس المخلوع تمضي قدما.وكان النائب العام في مصر قد أعلن الأحد عن استدعاء مبارك ونجليه علاء وجمال في إطار تحقيقات عن مقتل محتجين خلال الثورة، إضافة إلى اتهامات بالفساد.لكن وكالة يونايتد برس تقول إنه من غير المستبعد أن تواجه السلطات المصرية صعوبات في إحضار مبارك من منتجع شرم الشيخ إلى القاهرة للخضوع للتحقيق، خاصة أنه أرسل مذكرة لوزارة العدل الأسبوع الماضي تفيد بأن حالته الصحية لا تسمح له بالحركة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل