المحتوى الرئيسى

مأمور "العاشر" يفض تجمهر الأهالى بسبب الخبز

04/11 15:36

فى لافتة هى الأولى بعد أحداث ثورة 25 يناير انتقلت اليوم الاثنين قوة من قسم شرطة أول العاشر من رمضان بقيادة مأمور القسم عزيز إدوارد لفض تجمهر أهالى المجاورات 11، 12، 16، 17 أمام كشك الخبز بالمجاورة الـ16، فور إبلاغ أحد الأهالى هاتفيا للقسم عن تأخر حصة الكشك منذ يوم 23 مارس الماضى حتى الواحدة ظهرا. فور وصول سيارة القسم تجمع الأهالى حول المأمور يبلغونه أنهم منذ الـ9 صباحا وهم أمام الكشك ويأتى الخبز مرة واحدة فى حالة سيئة وبكميات قليلة ولا يكفى سكان المجاورات. وقال سعيد محمد مدير الإدارة التعليمية السابق بالعاشر إنه منذ أحداث ثورة يناير والخبز لا يأتى بانتظام ويتأخر وأن كشك المجاورة الـ16 يخدم على أربع مجاورات وهى الـ 11، 12، 17، 16والناس تنتظر بالساعات أمام الكشك وفى كثير من الأحيان لا يأتى. وأضاف أحد الأهالى أن الخبز يأتى من المخبز الآلى الوحيد المدعم الموجود بالمجاورة الثالثة قلب المدينة، والسائقين يتكاسلون فى توصيل حصة الكشك ما يضع علامات استفهام حول هل يتم خبز المخصصة من الدقيق بالكامل أم خبز كميات قليلة منه؟. واستغل الأهالى وجود مأمور القسم وأبلغوه عن عدم وجود أنابيب البوتاجاز وأن الأنبوبة يصل سعرها إلى 10 جنيهات، فحاول المأمور الاتصال بمسئول التموين السيد لطفى لتوفير الخبز بانتظام وضبط أسعار الأنابيب، وحاول تهدئة الأهالى وقال لهم إن مكتبه مفتوح للجميع حتى نتجاوز ما تمر به البلاد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل