المحتوى الرئيسى

نتانياهو يدعو الاتحاد الأوروبى لمنع إرسال أسطول مساعدات لغزة

04/11 18:31

دعا رئيس الوزراء الإسرائيلى بنيامين نتانياهو اليوم، الاثنين، الاتحاد الأوروبى إلى منع إرسال أسطول جديد من المساعدات إلى غزة واصفا هذه الخطوة بـ"الاستفزازية". وقال نتانياهو "لقد تبلغنا بمحاولة لإرسال (أسطول) جديد إلى غزة بين نهاية مايو ومطلع يونيو. هذا الأسطول ليس أسطول سلام بل هو استفزاز متعمد يرمى إلى تأجيج التوتر فى هذه المنطقة من العالم". وأضاف رئيس الوزراء خلال غداء فى القدس مع سفراء الاتحاد الأوروبى "اعتقد أنه من مصلحتنا المشتركة التحرك لوقف مثل هذا الأسطول". وتابع "الذين يطمحون إلى السلام والهدوء يجب أن يفعلوا كل ما فى وسعهم لمنع هذا الاستفزاز" مؤكدا ان لا أزمة إنسانية فى غزة. وأعرب نتانياهو عن استيائه من "اتهام إسرائيل بارتكاب جرائم حرب" فى غزة عندما كانت تمارس فقط حقها فى الدفاع عن النفس. وفى الأول من ابريل طلب نتانياهو من الأمين العام للأمم المتحدة بان كى مون وقف الأسطول الذى ينوى الإبحار إلى قطاع غزة لكسر الحصار الاسرائيلى عنه. وأكد نتانياهو لهذه المناسبة أن بين منظمى الأسطول الذى سيبحر إلى سواحل غزة الأسبوع المقبل "عناصر إسلامية متطرفة تريد تأجيج التوتر". وسيبحر الأسطول الذى يضم 15 سفينة على متنها ناشطون من 25 دولة فى الذكرى الأولى للهجوم الذى شنته البحرية الإسرائيلية على أسطول مساعدات قتل خلاله تسعة أتراك قبالة غزة فى المياه الإقليمية الدولية، بحسب المنظمين. وكانت إدانات شديدة اللهجة صدرت اثر الهجوم الدامى الذى سمم العلاقات بين إسرائيل وتركيا. واثر الضغوط الدولية خففت إسرائيل حصارها على قطاع غزة الذى تسيطر عليه حركة المقاومة الإسلامية حماس لكنها أبقت على حصار بحرى صارم ومنعت التصدير وفرضت قيودا على تنقل الأشخاص من والى غزة. وجدد نتانياهو الاثنين دعوته السلطة الفلسطينية إلى استئناف مفاوضات السلام فورا والتى توقفت فى 26 سبتمبر بعد رفض إسرائيل تمديد تجميد الاستيطان. من جهته أعرب سفير الاتحاد الأوروبى لدى إسرائيل اندرو ستاندلى مجددا "عن قلق الاتحاد الأوروبى من عدم إحراز تقدم فى عملية السلام" معربا عن الأمل فى "استمرار الهدوء النسبى الذى ساد غزة فى الساعات ال24 الأخيرة" بعد دوامة جديدة من العنف.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل