المحتوى الرئيسى

الجزائر يجدد نفي اتهامات الثوار الليبيين بإرسال مرتزقة للمشاركة مع قوات القذافي

04/11 18:51

دبي- العربية.نت نفت وزارة الشؤون الخارجية الجزائرية مجددا أي تورط للجزائر في أحداث ليبيا معتبرة ما تناقلته وكالات الانباء الدولية بشأن هذا الموضوع "مجرد اشاعات". واكد مدير الاتصال على مستوى الوزارة عمار بلاني في تصريح للاذاعة الجزائرية الليلة الماضية أن وزارة الشؤون الخارجية "سبق وأن كذبت هذه الاشاعات. وتجدد الجزائر اليوم بصفة حاسمة نفيها لهذه الاشاعات التي تتردد بصفة دورية في وسائل الاعلام". ووردت أخبار في عدد من مصادر الاعلام مفادها أن الثوار الليبيون ألقوا القبض على 15 مرتزقة جزائريين وقتلوا ثلاثة اخرين في مدينة (أجدابيا) الليبية. وكان عبد الحفيظ غوقة الناطق الرسمي باسم المجلس الوطني الانتقالي قد انتقد الجزائر واتهمها بالتواطؤ مع نظام القذافي ومد قواته بالوقود. ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن الناطق الرسمي باسم الخارجية الجزائرية عمار بلاني قوله إن هذه المعلومات المتداولة بشكل دوري من طرف قنوات مختلفة لا أساس لها. وأوضح المسؤول الجزائري أن بلاده غير مسؤولة عن أشخاص ذهبوا إلى هناك في حال إثبات هذه الرواية، مؤكدا أن بلاده صادقت على اتفاقية الاتحاد الأفريقي ضد عمل المرتزقة ولا يمكنها المشاركة في هذه الأعمال. وقال الثوار الليبيون الاحد انهم اسروا 15 من المرتزقة الجزائريين في اجدابيا وقتلوا ثلاثة اخرين في معارك ضارية دارت السبت في هذه المدينة شرق البلاد. وقال المتحدث باسم الثوار ايضا ان المرتزقة الذين اسروا لم تكن في حوزتهم اوراق ثبوتية لكنهم "قالوا انهم جزائريون وكانت لهجتهم جزائرية". واتهم المتحدث باسم الثوار الليبيين ايضا الجزائر بدعم القذافي وبغض النظر عن مجيء المرتزقة الى ليبيا مؤكدا ان الاسرى يعاملون معاملة جيدة. واضاف "انه امر محزن (..) لانهم في الجزائر لديهم نفس النظام الدكتاتوري الموجود في ليبيا".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل