المحتوى الرئيسى
alaan TV

ليبرمان: حماس لا يمكنها املاء شروط الهدنة

04/11 12:17

القدس (رويترز) - قال وزير الخارجية الاسرائيلي أفيجدور ليبرمان يوم الاثنين إن على اسرائيل عدم السماح لحركة المقاومة الاسلامية ( حماس) التي تسيطر على قطاع غزة باملاء شروط اتفاق لوقف اطلاق النار بعد التصعيد الذي حدث في الآونة الأخيرة.وعاد الهدوء الى قطاع غزة وجنوب اسرائيل مساء الأحد بعد أربعة أيام من الهجمات عبر الحدود والتي قتل خلالها 19 فلسطينيا وساعد وسطاء من الامم المتحدة ومصر على التفاوض من أجل التوصل لهدنة.وصرح ليبرمان -الذي يرأس حزب اسرائيل بيتنا القومي المتطرف وهو شريك رئيسي في الائتلاف الحاكم- لراديو اسرائيل بأن حماس ستستغل أي هدوء في اعادة تنظيم صفوفها قبل جولة أخرى من القتال.وقال ليبرمان "الهدف من الهدوء هو خطأ خطير لان الهدوء يجري استغلاله (من حماس) في تهريب المزيد والمزيد من الاسلحة" مضيفا أن قوة الصواريخ التي تحصل عليها حماس في زيادة.وبدأ أحدث عنف يوم الخميس الماضي عندما أطلق نشطاء من حماس صاروخا مضادا للدبابات على حافلة مدرسية اسرائيلية مما أسفر عن اصابة فتى بجروح خطيرة. وأشعل هذا الهجوم أسوأ قتال منذ الحرب التي شنتها اسرائيل على غزة في أواخر 2008 .لكن الجانبين عازفان فيما يبدو عن حدوث مواجهة كبرى وأشارا الى رغبتهما في تجنب التصعيد.ومضى ليبرمان يقول "لابد أن يكون هدفنا الرئيسي هو منع تهريب الاسلحة لحماس لكن الهدف الثاني لابد أن يكون الاطاحة بنظام حماس. ما دامت حماس تستمر... في التصرف بطريقة شن هجمات ارهابية... هذا غير مقبول."وفي العادة لا يكون وزير الخارجية الذي يتبنى موقفا متشددا في القضايا الامنية بحكومة بنيامين نتنياهو هو الذي يحدد خطوات الدفاع والسياسة الخارجية باسرائيل بل انها سلطة نتنياهو ووزير الدفاع ايهود باراك بصورة كبيرة.وذكر ليبرمان أن أي توان من نتنياهو وحزبه ليكود اليمني في اتباع نهج أكثر صرامة مع نشطاء غزة لن يسبب أزمة في الحكومة.وتابع "لا نعتزم الانسحاب من الائتلاف.. سوف نحافظ على كل ما وافقنا عليه ووقعناه مع ليكود دون تهديدات ودون أزمة في الائتلاف."ويقول محللون سياسيون إن ليبرمان يسعى إلى الالتفاف حول نتنياهو الذي أصبح ناخبوه من مؤيدي الليكود يميلون باستمرار أكثر جهة اليمين. ويعتقد البعض أن عينه على منصب رئيس الوزراء وانه ربما يرى أن بامكانه الوصول الى هذا المنصب اذا اعتبر حزب ليكود يتخذ موقفا متهاونا تجاه حماس.وينظر بعض المحللين لتوقيت أحدث هجمات من غزة باعتبارها محاولة من حماس لابعاد الانظار عن مطالب بانهاء الانقسام مع حركة فتح التي يتزعمها الرئيس الفلسطيني محمود عباس وتسيطر على الضفة الغربية.من أوري لويس

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل