المحتوى الرئيسى

القذافي يوافق على خارطة الطريق الافريقية

04/11 06:46

طرابلس (ا ف ب) - وافق معمر القذافي على "خارطة الطريق" التي قدمها الاتحاد الافريقي سعيا لايجاد مخرج سلمي للنزاع في ليبيا، على ما اعلن رئيس جنوب افريقيا جاكوب زوما بعد اجتماع في طرابلس بين الزعيم الليبي ووفد افريقي.وتهدف مهمة القادة الافارقة بصورة خاصة لوقف المعارك التي اوقعت ما لا يقل عن 23 قتيلا منذ السبت في اجدابيا (شرق) ومصراتة (غرب) وفق مصادر طبية والثوار وقد تحدث الحلف الاطلسي عن وضع "يائس" في المدينتين متوعدا بمواصلة عمليات القصف ضد قوات النظام الليبي.واستقبل الزعيم الليبي كعادته وفد الاتحاد الافريقي داخل خيمته في مقره في باب العزيزية وضم الوفد الى رئيس جنوب افريقيا ونظراءه امادو توماني توري من مالي ومحمد ولد عبد العزيز من موريتانيا ودينيس ساسو نغيسو من الكونغو، اضافة الى وزير خارجية اوغندا هنري اورييم اوكيلو.وفي ختام اللقاء الذي استمر عدة ساعات صعد اعضاء الوفد في حافلة صغيرة وحيا القذافي من فتحة السقف عشرات من انصاره تجمعوا على بعد حوالى 200 متر من الخيمة خلف سياج حديدي.وادلى زوما في المساء بتصريح مقتضب للصحافيين من مقر باب العزيزية. وقال ان "وفد (القذافي) وافق على خارطة الطريقة مثلما عرضناها" مضيفا "سيتم تفصيل الحل المقترح في بيان". واضاف انه "في هذا البيان سيتم توجيه نداء الى الحلف الاطلسي من اجل ان يوقف قصفه (في ليبيا) لاعطاء فرصة لوقف اطلاق نار".وبحسب البيان الذي تلاه بعد ساعات مفوض الامن والسلم في الاتحاد الافريقي رمضان العمامرة، فان خارطة الطريق الافريقية المقترحة تنص على "الوقف الفوري للاعمال العدوانية" وتسهيل نقل المساعدات الانسانية الى السكان واطلاق حوار "بين الاطراف الليبيين" حول فترة انتقالية.وقال العمامرة خلال مؤتمر صحافي ليل الاحد الاثنين ان هذه النقطة الاخيرة تتعلق ب"حماية الرعايا الاجانب بمن فيهم العمال الافارقة في ليبيا".وجاء في البيان ان الفترة الانتقالية ينبغي ان تترافق مع "اصلاحات سياسية ضرورية للقضاء على اسباب الازمة الحالية، مع الاخذ بالاعتبار التطلعات المشروعة للشعب الليبي الى الديموقراطية والاصلاحات السياسية والعدالة والسلام والامن، وكذلك الى النمو الاقتصادي والاجتماعي".وردا على سؤال عما اذا كان جرى بحث احتمال رحيل القذافي عن السلطة خلال اجتماع الاحد، قال العمامرة "بصراحة، جرت مناقشات (مع القذافي) لكن لا يمكنني الكلام عن هذه المحادثات، اولا لانني لم اكن طرفا (فيها)، ثم انني اعتقد انه ينبغي الحفاظ على السرية بين اطراف" الحوار.وكان الوسطاء الافارقة جددوا التاكيد خلال اجتماع السبت في نواكشوط على اهداف مهمتهم المتمثلة في "وقف فوري لكل الاعمال العدائية" وارسال مساعدة انسانية وفتح حوار بين النظام والثوار.واوضح زوما انه سيغادر ليبيا مساء الاحد لارتباطه ب"التزامات" اخرى، غير ان اعضاء الوفد الافريقي الاخرين سيقضون الليل في طرابلس ويتوجهون الاثنين الى بنغازي معقل الثوار الليبيين على مسافة الف كلم شرق طرابلس لمحاولة اقناعهم بوقف القتال.وتبدو هذه المهمة صعبة اذ ان قادة المعارضة اعربوا مسبقا عن رفضهم هذه الفكرة طالما لا يزال العقيد القذافي وابناؤه في الحكم.وميدانيا، ادت المعارك داخل اجدابيا (شرق) وفي محيطها الى سقوط ما لا يقل عن 12 قتيلا و17 جريحا السبت والاحد، بحسب مستشفيات بنغازي التي نقل اليها الضحايا.ولليوم الثاني على التوالي، قصفت القوات الحكومية اجدابيا عصر الاحد، فيما تواصلت المعارك عند المدخل الغربي للمدينة بحسب مراسل فرانس برس.واعلن الثوار انهم قتلوا ثلاثة مرتزقة جزائريين واعتقلوا 15 اخرين في المعارك في اجدابيا غير ان وزارة الخارجية الجزائرية نفت الاحد أي علاقة لها بنشاط لمرتزقة جزائريين في ليبيا، بعد اعلان متحدث باسم الثوار الليبيين اسر مرتزقة جزائريين واتهامه السلطات الجزائرية "بدعم القذافي".وقال مراسل فرانس برس انه سمع على بعد 15 كلم شرق اجدابيا دوي عشرة انفجارات صباح الاحد في غضون بضع دقائق مصدره اجدابيا.واعطى سكان كانوا يفرون من المدينة بعض المعلومات للثوار المتمركزين على مسافة شرقا واوضح رفح فرج (45 عاما) "ثمة قناصة متمركزون في مبنى عال بوسط المدينة".وفي غرب البلاد ظلت الجبهة مستعرة الاحد في مصراته المتمردة والمحاصرة التي تتعرض الى قصف قوات القذافي منذ شهر ونصف.وقتل ما لا يقل عن 11 شخصا في صفوف الثوار والمدنيين منذ السبت بالقصف على مصراتة. وقد قتل السبت ثمانية اشخاص بين مدنيين وثوار بينهم ستة لدى سقوط صاروخ في مسجد بحسب متحدث باسم الثوار، فيما قتل اثنان من الثوار على الاقل ومدني الاحد بحسب طبيب.واعرب الصليب الاحمر الدولي الاحد عن قلقه حيال الاف اللاجئين الاجانب من مصر والسودان والتشاد ودول اخرى العالقين في مرفأ مصراتة الليبي المحاصر.وفي بروكسل، اعلن حلف شمال الاطلسي تدمير ما لا يقل عن 26 دبابات تابعة للقوات الحكومية الاحد، بينها 12 قرب اجدابيا و14 قرب مصراتة حيث اصيبت دبابات اخرى وبطاريات مضادات جوية بعد الظهر.وقال الجنرال شارل بوشار قائد عملية "الحماية الموحدة" التي يشنها الحلف في ليبيا ان الوضع في هاتين المدينتين "يائس بالنسبة لليبيين الذين يتعرضون لقصف وحشي من النظام. وللمساهمة في حماية هؤلاء المدنيين، نواصل قصف قوات (النظام) بشدة".واكد مسؤول اخر في حلف شمال الاطلسي ان عمليات القصف التي يشنها الائتلاف الدولي ستتواصل "ليل نهار".وتستهدف قوات الائتلاف الى جانب الدبابات مستودعات الذخيرة والاسلحة الثقيلة لقوات القذافي وخطوط امدادها.وفي حين يحلم الاف اللاجئين الاجانب في مصراتة وغيرها من المدن بالفرار من النزاع امرت كوريا الشمالية مواطنيها البالغ عددهم مئتين بالبقاء في ليبيا.واعلنت وكالة الانباء الكورية الجنوبية يونهاب نقلا عن مصدر مطلع على الشؤون الكورية الشمالية ان بيونغ يانغ "تصرفت بهذا الشكل لانها تخشى انتقال عدوى الثورة الشعبية في ليبيا الى كوريا الشمالية".وتقيم كوريا الشمالية، احدى اكثر الدول عزلة في العالم، علاقات دبلوماسية وثيقة مع معمر القذافي.الى ذلك، اعلنت وكالة اسوشيتد برس الاميركية الاحد انها عثرت على احد مصوريها الذي كانت فقدت الاتصال به منذ الثلاثاء اثناء تغطيته المعارك قرب اجدابيا، وهو بحال جيدة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل