المحتوى الرئيسى

الدوري الإيطالي | معركة فلورنسا العصيبة تنتهي بفوز الميلان على فيورنتينا و طرد إبراهيموفيتش !

04/10 23:17

في قمة و ختام مباريات الجولة الثانية و الثلاثين من دوري الدرجة الأولى الإيطالي "سيري آ"، اقتلع الميلان فوزًا بدا سهلًا في بادئ الأمر على حساب فيورنتينا بهدفين لهدف على ملعب أرتيميو فرانكي بمدينة فلورنسا، في لقاء متقلب تغير فيه إيقاع اللعب بين سيطرة مطلقة للميلان في الشوط الأول و جزء من الشوط الثاني و سيطرة واضحة لفيورنتينا بعد مرور ساعة على عمر المعركة الكروية الحامية.استهل الميلان مباراته بقوة فكاد النجم الهولندي المخضرم كلارينس سيدورف يسجل في الدقيقة الثالثة عبر تمريرة من النجم البرازيلي أليكساندر باتو من الجهة اليُسرى توغل على إثرها صانع ألعاب الفريق داخل منطقة جزاء الفيولا قبل أن يسدد كرة قوية بيسراه تصدى لها الحارس البولندي أرتور بوروتشي. بعد خمس دقائق سجل الضيوف الهدف الأول عبر هجمة بدأها النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش الذي مرر أمامية إلى سيدورف، و رغم قطع تشيزاري ناتالي مدافع الفيولا للتمريرة إلى أنها وصلت لباتو الذي أعادها برأسه لسيدورف، لينفرد الهولندي ببوروتش و يُسكن الكرة قوية في الزاوية اليُمنى من مرمى الفريق التوسكاني.كاد سيدورف يرد هدية الهدف الأول لباتو في الدقيقة العاشرة حينما مرر له كرة أمامية ضرت دفاع نادي مدينة فلورنسا لتصل إلى باتو غير المراقب داخل منطقة الجزاء و الذي سدد كرة مقوسة بباطن القدم أبلعدها بوروتش.تنفس أصحاب الأرض الصعداء قليلًا فشنَّ فيورنتينا هجمة خطيرة في الدقيقة الـ 18 حين أرسل ناتالي تمريرة طولية متقنة على الجهة اليُسرى إلى النجم الصربي الشاب آدم لياييتش الذي اخترق دفاع الميلان بشكل قطري قبل أن يسدد كرة قوية للغاية من خارج منطقة جزاء الروسُّونيري تصدى لها حاريس مرمى الميلان كريستيان أبياتِّي.سرعان ما استعاد الميلان زمام التحكم في المباراة، لكن في المقابل أعاد فيورنتينا ترتيب صفوفه الدفاعية ما جعل مهمة الميلان للوصول إلى منطقة جزاء الفيولا صعبة، و لذا لجأ الضيوف إلى الحيلة التي استخدموها في ديربي ميلانو و ذلك عبر ركلة ركنية في الدقية 30 آثر باتو تمريرها أرضية إلى الخلف حيث الظهير الأيسر جيانلوكا زامبروتَّا الذي سدد كرة قوية من الجهة اليُسرى خارج منطقة الجزاء تصدى لها بوروتش، بعدها بدقيقة جاء الدور على الظهير الأيمن إجنازيو أباتِّي الذي فضَّل التوغل قطريًا داخل منطقة العمليات قبل أن يسدد كرة أرضية أمسكها بوروتش بنجاح.بعد هتين الهجمتين وجد استطاع الميلان إيحاد عديد الثغرت في دفاع الفيولا و انتقل النجم الغاني كيفن برينس بواتينج إلى الجهة اليُمنى للميلان لاستغلالها، فمنح تمريرتين عرضيتين لباتو الأولى في الدقيقة 35 و سدد على إثرها النجم البرازيلي كرة أرضية قوية تصدى لها بوروتش، بينما أعلنت الثانية الهدف الثاني للميلان في الدقيقة 41 من هجمة بدأها إبراهيموفيتش بتمريرة ذكية لبرينس على الجهة اليُمنى ليرسل الغاني كرة عرضية حولها باتو بسهولة من داخل منطقة الجزاء إلى هدف في مرمى الفيولا.حاول فيورنتينا مباغتة متصدر الدوري الإيطالي بهدف يقلص الفارق ببل نهاية الشوط الأول، فسدد مهاجم الميلان السابق و النجم الإيطالي الدولي جيلاردينو كرة رأسية من عرضية أرسلها البيروفي خوان مانويل فارجاس في الدقيقة 42 لكنها وجدت أبياتِّي في الموعد، قبل أن يُسدد أحد أبرز نجوم الفيولا في المباراة الأرجنتيني ماريو ألبيرتو سانتاتا كرة قوية للغاية من مسافة بعيدة من الجهة اليُسرى مرت مباشرة فوق مرمى الميلان.بدأ الميلان الشوط الثاني بقوة فسنحت للميلان عدد من الفرص للتسجيل و على رأسها فرصة زلاتان إبراهيموفيتش في الدقيقة 52 عندما تلقى تمريرة أمامية من النجم الهولندي مارك فان بومل انفرد على إثرها السويدي ببوروتش فسدد كرة أرضية مقوسة مرت مباشرة بجوار القائم الأيسر الذي مرت بجواره مباشرة محاولة إبراهيموفيتش الثانية بعد دقيقتين إثر تبادل للتمرير مع باتو.قبل 20 دقيقة من نهاية المباراة عاد إبرا كادابرا ليحاول التسجيل مستغلًا كرة عائدة من الدفاع ليسدد كرة قوية و مقوسة بيسراه تألق بوروتش في الإمساك بها قبل أن تلج مرماه، لكن في تلك الفترة كان الإرهاق الذي أصاب سيدورف و بواتينج قد منح نجوم فيورنتينا المساحات و الحيوية في خط الوسط و خاصة ريكَّاردو مونتوليفو و فارجاس، إضافة إلى انتعاش الهجوم مع نزول النجم الشاب خوما بابكار.و مع امتداد الضغط البنفسجي على ذوي القميص الاحتياطي الأبيض، نجح فيورنتينا في تقليص الفارق بهدف في الدقيقة 79 حينما سدد ريكَّاردو مونتوليفو كرة قوية تصدى لها أبياتِّي قبل أن ترتد خارج منطقة الجزاء لفارجاس الذي سددها بقدمه اليسرى القوية مباشرة تجاه المرمى بمساعدة من البديل جينَّارو جاتُّوزو الذي حول اتجاه الكرة ليعجز أبياتي عن إيقافها من ولوج مرماه.كاد فارجاس أن يعادل النتيجة بتسديدة قوية من أقصى اليسار بدت ككرة عرضية كادت تُغالط أبياتِّي الذي أبعدها عن مرماه بصعوبة، قبل أن يُصعب إبراهيموفيتش الأمور أكثر على زملائه بتلقيه بطاقة حمراء في الدقيقة 86 لينحصر اللعب في مناطق الميلان وسط ضغط هائل من الفيولا، إلا أن أصحاب الأرض لم ينجحوا في إيجاد طريق المرمى ليفوز الروسُّونيري في المباراة التي بدت سهلة في بدايتها بهدفين لهدف و يعود لينفرد بصدارة جدول ترتيب الدوري برصيد 68 نقطة بفارق ثلاث نقاط عن نابولي، بينما تجمد رصيد فيورنتينا صاحب المركز العاشر عند النقطة 42.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل