المحتوى الرئيسى

سمير خشبة ينهي وقعة توتر طائفي بأسيوط

04/10 19:30

أسيوط- مصطفى شاهين: أنهى سمير خشبة، أحد قيادات الإخوان بمحافظة أسيوط، حالةً من التوتر الطائفي بأسيوط، اليوم، بعد أن تجمهر العشرات من شباب التيارات الإسلامية المختلفة، بالإضافة إلى جمهور عريض من شباب الشارع العادي، إثر تواتر أنباء عن وجود شاب مسيحي مع فتاة مسلمة، بأحد المنازل بشارع النميس، أمام مسجد العطار، وسط تجمع عساكر الأمن مركزي وأفراد من الشرطة العسكرية والحكمدار ومأمور قسم ثاني، وعدد من ضباط الشرطة لمنع المتجمهرين من الصعود إلى الشقة.   ووافق ضباط الشرطة على اقتراح من سمير خشبة؛ بصعوده برفقة ضباط الشرطة إلى الشقة؛ لإبلاغ المتجمهرين من شرفة المنزل بعدم وجود أحد في الشقة، وطلب خشبة من الجماهير الانصراف بعد أن أكد لهم أن هذا التجمهر قد يُحدث فتنةً ويترتب عليه ضرر أكبر.   ولم تستجِب الجماهير لنداء سمير خشبة؛ الأمر الذي دفعه إلى النزول من العمارة وفتح مسجد العطار والتحدث للمتجمهرين عبر مكبِّر الصوت، شاكرًا الحضور، ومؤكدًا أننا لا نقبل أن تنتهك أعراض أحد، لكنَّ القانون يجب أن يأخذ مجراه، وقال لا معنى للمكوث في المكان، مشيرًا إلى أن هناك أيدي تسعى للفتن والوقيعة بين المسلمين والمسيحيين، سواء عن طريق استثمار هذا الموقف أو افتعاله أيًّا ما يكون، بعدها انصرفت الجماهير تباعًا وبقي عدد من القوات الأمنية تحمي المنزل حتى صباح اليوم.   ونفى سمير خشبة ما تردَّد في بعض المواقع الإلكترونية أن عددًا من شباب الإخوان تجمَّعوا تحت المنزل، وطالبوا بإقامة الحد على الشاب والفتاة.   فيما عرضت الفتاة على النيابة اليوم للتحقيق معها واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، وقام الشاب بتسليم نفسه للأجهزة الأمنية للتحقيق معه.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل