المحتوى الرئيسى

> غداً.. مؤتمر دولي في إندونيسيا لإعادة صياغة منظومة الجامعات الإسلامية

04/10 18:32

تعقد رابطة الجامعات الإسلامية مؤتمرًا دوليا بعنوان: (الجامعات الإسلامية وبناء التقاليد العلمية مع الجامعات الآسيوية) خلال الفترة من 8-14 يناير 2011م، في رحاب جامعة دار السلام كونتور الإسلامية بإندونيسيا.. ويشارك في المؤتمر علماء وباحثون من مصر والسعودية وليبيا واليمن وتركيا وإندونيسيا والصين والهند وباكستان وسنغافورة وماليزيا، وأستراليا وبروناي، وإيطاليا والعديد من الباحثين من الدول العربية والإسلامية. وأوضح الدكتور جعفر عبد السلام الأمين العام للرابطة أن الإسلام حث علي طلب العلم في أي مكان، وإن كان في أماكن بعيدة مثل الصين،وأنه لما كان من أهداف رابطة الجامعات الإسلامية تنمية التعاون بين الجامعات الإسلامية والجامعات الأخري والمساعدة في التواصل بين مختلف الجامعات للاستفادة من النجاحات التي تحققت فيها، فقد فكرت الرابطة في الاتجاه شرقا للربط بين الجامعات الإسلامية والجامعات الشرقية التي قادت ركب التقدم في دولها. واشار إلي أن المؤتمر يستهدف بحث إعادة صياغة الجامعات الإسلامية وهيكلتها وتفعيل دورها في بناء الحضارة الإسلامية ومواجهة تحديات العولمة. ووضع الخطوات الرئيسية لتنمية التعاون بين الجامعات الإسلامية والجامعات الشرقية، ووضع خطة منتظمة لتبادل التجارب الناجحة التي تحققت في تلك الجامعات، وتنمية التعاون العلمي بين الجامعات الإسلامية والجامعات الشرقية في مجال البحوث المشتركة، وتبادل نتائج البحث العلمي، وتبادل أعضاء هيئة التدريس والطلاب والقيادات الجامعية. وأوضح الأمين العام لرابطة الجامعات الإسلامية أن المؤتمر يتضمن ثلاثة محاور أولها حول أصول الفكر الإسلامي والفكر الشرقي؛ وعوامل التقارب والارتباط بينهما. وإبراز القيم المشتركة والتاريخ المشترك للمجتمعات الإسلامية والمجتمعات الشرقية، وأهم المدارس الفلسفية المؤثرة في النهضة الحديثة في الشرق. وأيضا أهم التجارب الإسلامية الحديثة التي دفعت العالم الإسلامي إلي التقدم. ويتناول المحور الثاني وسائل تهيئة العلاقات الاجتماعية والثقافية لإيجاد التقارب بين المجتمعات الإسلامية والمجتمعات الشرقية. من خلال دور الجامعات والمؤسسات العلمية. منظمات المجتمع المدني. ورجال الأعمال والمؤسسات الاقتصادية، وسائل الإعلام. والمؤسسات التربوية. أما المحور الثالث فيتضمن رؤية منهجية لوسائل وطرق تنمية التعاون العلمي بين الجامعات الإسلامية والجامعات الشرقية، من خلال الاستفادة من تجارب التقدم بين الجامعات الإسلامية والجامعات الشرقية. وتيسير النشر العلمي المشترك، وتبادل الطلاب والباحثين والمفكرين، وعمل اتفاقات ثنائية بين الطرفين وتفعيلها..

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل