المحتوى الرئيسى

> مدرسة لتعليم الصحافة اسمها «المدونات»

04/10 18:31

بعض الإعلاميين يعرفون ذلك الحافز الداخلي القوي الذي يجعلهم ينطلقون نحو العمل الإعلامي اليومي ليمنحوه ليلهم ونهارهم. هذا الحافز موجود أيضا لدي آلاف الشباب والشابات الذين يطرقون أبواب المؤسسات الإعلامية راغبين في أن يكونوا صحفيين بالرغم من أنه لا يوجد لديهم أي خبرة سابقة أو تعليم إعلامي متخصص.هذه الظاهرة خاصة بالعالم العربي لأنه لا توجد لدينا مؤسسات أكاديمية لتعليم الصحافة، ورغم أن الكثير من الأكاديميين يختلفون معي في هذه النتيجة، فأنا ما زلت أؤمن أن أفضل أقسام الصحافة في العالم العربي لا تخرج صحفيين بل تخرج شباب يعرفون الكثير من تاريخ الصحافة وقيمها دون أن يعرفوا حقا كيف يمارسونها.المدنون في كثير من الأحيان شبيهون بهؤلاء الراغبين في دخول العمل الإعلامي أو في كتابة المقالات الصحفية، والذين اختاروا أن يتجهوا للإنترنت كبديل عن المؤسسة الإعلامية التقليدية لأن الأمر أسهل أو هربا من قيود الرقابة الرسمية والمهنية.المشكلة هنا أن هؤلاء المدونين لا يكتب لهم في أغلب الأحوال تطوير خبراتهم بسبب عدم وجودهم في بيئة مؤسساتية إعلامية، فيبقي منتجهم في كثير من الأحيان رديئاً من ناحية المصداقية والموضوعية والصياغة الصحفية وبناء هيكل القصة الصحفية، ولو تم علاج هذا الموضوع لتحولت المدونات إلي مواقع إعلامية تقدم موضوعات صحفية يومية قد يتوفر فيها أحيانا ما لا يتوفر في المادة الإعلامية الكلاسيكية لأن هؤلاء المدونين يكتبون بحماس لا يملكه الكثير من الصحفيين وينطلقون من تجارب شخصية واجتماعية خاصة بهم.يمكن علاج هذه القضية في رأيي من خلال إيجاد برامج تدريبية إعلامية للمدونين تعلمهم أسس الصياغة الصحفية، وتوضح لهم بعض القيم المهمة مثل اللغة الحيادية في الكتابة ونسبة المعلومات إلي مصدرها، وكيف يمكن إدراج خبراتهم اليومية وآرائهم الشخصية وانطباعاتهم العاطفية دون أن يؤثر ذلك علي حيادية المادة الصحفية (في الغالب باستخدام ما يسمي بقوالب الصحافة السردية Narrative Journalism.إذا وجدت لدينا مجموعة من المدونات بهذا الشكل فيمكن أيضا تحويلها لما يشبه شبكة المواقع الإعلامية التي تتحالف فيما بينها في مجال الإعلان التجاري من حيث مخاطبة المعلنين وتوزيع الإعلان علي تلك المواقع، وقد تتطور هذه الشبكة الإعلامية لتتحول إلي مزود للمحتوي بحيث توجد اشتراكات للصحف والمجلات وغيرها من المؤسسات الإعلامية التي ترغب في إعادة نشر المادة الصحفية الموجودة علي المدونات مقابل مبلغ شهري معين، وهذا كما هو معلوم أمر موجود بشكل واسع في عالم الإعلام علي صعيد الأخبار أو المقالات أو القصص الصحفية أو الصور، ويطلق عليه المصطلح الإنجليزي "Syndication".المدونات منجم ذهب ينتظر من يكتشفه !

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل