المحتوى الرئيسى

قانونيون: خطاب الرئيس المخلوع خرق للإقامة الجبرية

04/10 17:00

كتب- حسن محمود: أكد قانونيون أن إذاعة تسجيل صوتي للرئيس المخلوع على قناة "العربية"، عصر اليوم، خرق لقرار الإقامة الجبرية، مشدِّدين على أهمية استدعائه للتحقيق للإدلاء بأقواله أمام الأجهزة الرقابية بدلاً من القنوات الفضائية.   وقال محمد الدماطي، وكيل النقابة العامة للمحامين، لـ(إخوان أون لاين): إذا اعتبرنا أن قرار الإقامة الجبرية- وهو قرار عسكري- بديلٌ لما ينص عليه قانون الإجراءات الجنائية من حبس مبارك احتياطيًّا أو التحفظ عليه في مكان أمين؛ فإنه ليس من حقه أن يخرج ويتحدث للإعلام.   وأشار إلى أنه من حق أي متهم الدفاع عن نفسه خارج أو داخل مقر التحقيقات، ولكن الأدوات الرقابية هي الفيصل، خاصةً أن هناك قراراتٍ من النائب العام بتجميد أمواله في الداخل والخارج، وأن عددًا من البنوك والجهات الرقابية أعلنت وجود تضخُّم في ثرواته وعائلته.   وطالب الدماطي بسرعة استدعاء مبارك وأسرته؛ لسماع أقوالهم أمام جهات التحقيق ما دامت ظروفه سمحت بالإدلاء بها على قناة تلفزيونية، خاصةً أن سلطات التحقيق أقسمت بالمصحف إنه لا يوجد ضغوط عليها، مشددًا على أهمية استمرار الضغوط الشعبية لبدء هذه التحقيقات المتأخرة.   واعتبر جمال تاج الدين، أمين عام لجنة الحريات، خطاب مبارك المسجَّل استمرارًا لترويج الأكاذيب التي أدمنها مبارك ونظامه الساقط، متعجبًا من السماح له بالحديث لإحدى القنوات، قائلاً: أول مرة نعرف أنه يجوز السماح لمن هو في الإقامة الجبرية بعقد لقاءات إعلامية أو تسجيل خطابات بغرض التأثير في التحقيقات.   واستنكر تاج الدين محاولة مبارك تجاهل مسئوليته عن قتل أكثر من 800 شهيد، مؤكدًا أن أهالي الشهداء لن ينسوا دماء أبنائهم، وأن مبارك المسئول الأول عن ذلك.   وأوضح أن الخطاب استفزازٌ جديدٌ لمشاعر الملايين من المصريين، في وقت يطالب فيه الجميع بإحضار مبارك إلى المحاكمة، محمِّلاً مبارك عواقب هذا الخطاب.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل