المحتوى الرئيسى

القومى للرياضة و"البارالمبية" دمرا مستقبل "الصم والبكم"

04/10 16:19

- رصاصة قناص تصيب البطل حسين عبد السلام بشلل نصفى أثناء الثورة - اللاعبون يحصلون على 50 جنيه مكافأة الفوز .. ووادى دجلة يساعدهم بالأدوات يشعر لاعبو كرة القدم لـ"الصم والبكم" دائماً بعدم الاهتمام من جانب مسئولى الرياضة فى مصر، لاسيما أن العادة جرت بأن اللاعبين الأسوياء هم الذين ينالون الاهتمام الأكبر، على الرغم من أن العناصر التى تعتمد عليها اللعبة فى العصر الحديث تأتى فى مقدمتها الموهبة للاعب، بالإضافة إلى تنفيذ تعليمات "المدرب" سواء من الناحية الفنية والبدنية داخل الملعب، ويكون التفاهم بـ"النظر" فى المرتبة الأولى قبل مرحلتى "السمع" و"التحدث". "اليوم السابع" يفتح ملف لاعبى الصم والبكم فى محاولة لتسليط الضوء على المعاناة التى يواجهها هؤلاء الشباب من مشاكل وأزمات عديدة من خلال عدم الاعتناء بهم من اللجنة البارالمبية المصرية المسئولة عن المعاقين وذوى الاحتياجات الخاصة. فى هذا السياق قال محمد سليمان، المدير الفنى لنادى الجمعية المصرية للصم والبكم، إن هناك حالة من عدم الاهتمام بلاعبى الصم والبكم تماما سواء من الناحية الإنسانية أو الرياضية من حسن صقر رئيس مجلس القومى للرياضة، مشيرا إلى أنه كان يسمع عن دعم خاص من سوزان مبارك يقدر بالملايين عندما كانت تتولى رعاية هذا الملف، إلا أننا لا نعرف أين كانت تذهب هذه الأموال التى يحصل عليها نبيل سالم رئيس اللجنة البارالمبية السابق فى هذا الوقت. أضاف سليمان أن الفريق يتدرب ويلعب مبارياته على ملاعب مركز شباب الجزيرة، ويحصل على الملابس والكرات والأدوات الرياضية من نادى وادى دجلة برئاسة ماجد سامى، مشيراً إلى أن اللاعبين يحصلون على مكافأة الفوز فى المباريات 50 جنيها و25 جنيها عن التعادل. أكد سليمان أن اللاعبين قرروا عدم العودة للمشاركة فى ممارسة كرة القدم، إلا بعد معالجة زميلهم حسين زكريا عبد السلام 24 سنة على نفقة الدولة، مشيرا إلى أن حسين تعرض لطلقات نارية فى ظهره من قبل قوات الشرطة فى مظاهرات 25 يناير، مما أدى إلى رقوده بالمستشفى لإصابته بشلل نصفى بالعمود الفقرى. اختتم سليمان قائلاً: "هل يتحرك المسئولون عن الرياضة أو ما يمثل الأسرة الرياضية فى مصر لمساعدة وحل مشاكل والاهتمام بهؤلاء الفتية، للتعايش مع المجتمع مثلهم مثل الأسوياء يتمتعون بحقوقهم كما نتمتع بها".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل