المحتوى الرئيسى

شاهين قد يقيل الحكومة الأردنية

04/10 16:17

تواجه حكومة رئيس الوزراء الأردني معروف البخيت مطالب بإقالتها بسبب تسريب معلومات عن وجود رجل الأعمال خالد شاهين بلندن بعد الإفراج عنه مؤقتا للعلاج بالولايات المتحدة الأميركية.  وكشفت "العرب اليوم" اليومية المستقلة قبل أيام أن شاهين موجود في لندن حيث ذكرت نقلا عن مصادر وصفتها بالموثوقة أن شاهين شوهد بأحد مطاعم العاصمة البريطانية يتناول طعام الغداء مع أسرته.وتسبب تقرير الصحيفة بالإحراج للحكومة الأردنية التي انبرى عدد من وزرائها للدفاع عن قرار السماح لشاهين -المدان بقضية فساد والمحكوم عليه بالسجن ثلاث سنوات- بالعلاج في الخارج.وقال البخيت في تصريحات صحفية مساء السبت إن الحكومة تقوم بالاستقصاء حاليا لمعرفة مكان وجود شاهين بعد توارد الأنباء حول وجوده بلندن.وشدد على وجود ضمانات لدى الحكومة لعودته وأنه تم الحجز على الأموال المنقولة وغير المنقولة العائدة له أو عائلته، مشيرا إلى أن قرار السماح بعلاجه بالخارج لا يعتبر عفوا عنه حيث سيكمل فترة محكوميته.ودافع وزير العدل حسين مجلي عن قرار السماح لشاهين بالسفر للعلاج بالخارج.وقال في تصريح نشر أواخر الأسبوع الماضي "في دولة الحق والقانون، فإن حق الحياة هو الحق الأول والأعلى للإنسان، وحق الحياة له العلو على كل ما عداه من الحقوق".وأضاف أنه إذا كانت التقارير الطبية العلمية تقول بتعذر أو استحالة علاج المريض بالأردن فتجب معالجته بالمكان الذي يوفر له حماية حق البقاء.وزن زائدوسمحت الحكومة لشاهين في الـ17 من فبراير/ شباط الماضي بمغادرة سجنه إلى الولايات المتحدة للعلاج من حالة مرضية سببها وزنه الزائد.وأشارت تقارير طبية رسمية إلى أنه يعاني من حالة اختناق أثناء النوم نتيجة وزنه الزائد وأنه يحتاج للعلاج بالخارج، وصدق على التقارير الرسمية ستة أطباء.وكانت محكمة أمن الدولة أصدرت في يوليو/ تموز 2010 حكما على شاهين وثلاثة مسؤولين سابقين يقضي بسجنهم ثلاث سنوات بعد إدانتهم بتهم الرشوة واستغلال الوظيفة العامة فيما عرف بقضية عطاء توسعة مصفاة البترول.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل