المحتوى الرئيسى

مبادرة طيبة وبشرة.. خير

04/10 13:19

شيء جميل ما شاهدناه علي شاشات التليفزيون المصري والعربي وجميع الفضائيات من "اعتذارات" مقدمة من رئيس الوزراء د. عصام شرف وبعض الوزراء ومن الشعب والشباب والرياضيين إلي الشعب التونسي الشقيق لما بدر من قلة منفلتة لا تعبر عن شعب مصر وجماهير الزمالك في ستاد القاهرة من أحداث مؤسفة للغاية في مباراة الزمالك والافريقي التونسي.***الحوار الوطني مبادرة طيبة وجديدة علي مجتمعنا ومن خلالها يمكن الارتقاء بالوطن والنهوض بمؤسساته خاصة انه يضم كفاءات من جميع فئات المجتمع من وزراء وسياسيين وأساتذة الجامعات ورجال الأعمال وعلماء الاجتماع وقادة الفكر والأدب وخبراء التنمية البشرية والباحثين في جميع المجالات بالإضافة إلي رجال الصحافة والاعلام.لقد استفاد الجميع من الأفكار والقضايا.. خاصة التي تمت مناقشتها بعد أن فقد الشعب الثقة فيما كان يطرحه النظام السابق فضلا عن حالة الملل التي انتابت جميع المواطنين كالذين باتوا في حالة قلق وتوتر من الأوضاع السائدة في المجتمع الآن وذلك بعد مرور أكثر من شهرين علي قيام ثورة 25 يناير ولا نجد ما يسر العين خاصة بعد الانفلات الأمني المتكرر حتي الآن في معظم المحافظات.كذلك هناك مبادرة أخري طيبة وهي سفر رئيس الوزراء ومجموعة من الوزراء إلي جنوب وشمال السودان فهذا شيء رائع وجميل للغاية وذلك بعد "جفاء" طويل في العلاقة بين الشعبين الشقيقين مرة أخري.نتمني أن تظل العلاقة مستمرة إلي الأبد دائما في جميع المجالات خاصة الزراعة والري والتعليم فنحن أبناء نهر النيل العظيم ونتمني أن تكون الزيارة القادمة إلي جميع دول افريقيا خاصة دول حوض النيل.وأثمن ما قامت به وزارة الري بقيادة الوزير د. حسين العطفي ومجموعة من المتخصصين وأصحاب الخبرات السابقة حول موضوع حوض النيل. نتمني التوفيق والوصول إلي حل سريع لهذه المشكلة التي تؤرق المواطنين.ولا ننسي ما قام به سامي محمود رئيس قطاع السياحة الدولية من مسيرة سياحية سلمية من أمام المحكمة الدستورية بكورنيش المعادي حتي السفارة اليابانية تضامنا مع الشعب الياباني بعض تعرض بلادهم لزلزال وتسونامي مدمر لعدد كبير من القري والمدن والمفاعل النووي.كما قام مجموعة من شباب ائتلاف الثورة بالذهاب إلي السفارة اليابانية لتقديم واجب العزاء في ضحايا الزلزال المدمر.كل ذلك جعل الانسان يشعر بالراحة والطمأنينة خاصة بعد ما فقدناه في "العهد البائد" من قيم ومشاعر التضامن مع الشعوب الأخري.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل