المحتوى الرئيسى

وقفـةالجذور

04/10 12:54

وعلي مدي السنوات الطويلة تحولت قضاياهم والتعامل معهم لنوع غريب من التجارب الساذجة واصبحوا مثل القضية الفلسطينية وعملية السلام‏,‏ نتحدث كثيرا عنها دون نتائج محسوسة أو خطوات حقيقية علي أرض الواقع‏.‏ وأمس التقي رئيس الوزراء عصام شرف مجموعة من ممثلي الجالية المصرية بالسعودية‏,‏ وناقشوا مشروعات حقيقية من شأنها دعم الاقتصاد الوطني‏,‏ والمطلوب اتباع نفس المنهج مع الجاليات الموجودة في بقية دول العالم‏,‏ ومصر لديها نخبة رائعة تستطيع ان توفر التمويل والخبرات النادرة لمشروعات رائدة في المجالات الصناعية والزراعية والسياحية وغيرها‏.‏ ويمكن الاستفادة من تجارب الدول المجاورة‏,‏ وفي مقدمتها تركيا التي استطاعت من خلال المشروع المسمي الجذور ان تربط العاملين بالخارج بمسقط رأس كل منهم‏,‏ فمثلا أبناء مدينة أو قرية معينة تكون لهم الاولوية في اقامة مشروعات متكاملة تمنح الحكومة التيسيرات اللازمة سواء كانت من ناحية الاجراءات والموافقات وايضا من إعفاء ضريبي لمدة معينة‏.‏ وهناك الالاف من أبناء الصعيد والوجه البحري يمكنهم تغيير الحياة فوق المدن والنجوع التي جاءوا منها‏,‏ والمسألة ابعد ماتكون عن الهبة والصدقة ولكنها استثمارات جادة تحقق ربحا معقولا ومضمونا وتخدم أبناء المنطقة في نفس الوقت‏.‏ ومن هؤلاء سوف يتكون الجيل الجديد الذي ندعو إليه من رجال الاعمال‏,‏ جيل لايسعي للاحتكار والنفوذ وإنما للارتباط مع الوطن خاصة وهو يعبر مرحلة تاريخية فارقة بعد الثورة‏.‏ وقبل هذا وبعده علينا اعداد خريطة متكاملة لنوع الاستثمارات المطلوبة في كل مكان علي أرض مصر‏,‏ وذلك حتي لايتكرر التخبط والفساد والتعدي علي اراضي الدولة‏.‏ فهل نبدأ؟‏muradezzelarab@hotmailcom

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل