المحتوى الرئيسى

النصب التذكاري للرئيس البولندي السابق يثير أزمة في ذكراه السنوية

04/10 16:50

موسكو - مازن عباس على أعتاب زيارة الرئيس البولندى برونيسلاف كوموروفسكي، فجرت الخارجية البولندية خلافاً بسبب قيام اطراف مجهولة بتغير شاهد القبر الذي وضع من قبل الجانب البولندي على النصب التذكاري للرئيس البولندى السابق ليخ كاتشينسكى والوفد الرسمي المرافق له. لوحة شاهد القبر الجديدة لم تتضمن إشارة إلى أن هذا الوفد الرئاسى لقى مصرعه اثر سقوط طائرة كانت تقله لإحياء ذكرى لآلاف الضباط البولندين الذين قتلوا منذ 60 عاما بالقرب من بلدةِ كاتين فى أقليم سمولينسكى غرب العاصمة الروسية موسكو. وأفادت الخارجية البولندية أن الرئيس كوموروفسكي لن يزور هذا النصب التذكارى كما كان مقرا فى برنامج زيارته، ليس فقط احتراما لذكرة الرئيس الراحل، وانما ايضا للتضامن مع مشاعر وأحزان أسر ضحايا الحادث الأليم، خاصة وان التعامل مع النصب التذكارى بهذا الأسلوب قد استفز مشاعر اسر الضحايا. الأوساط السياسية البولندية التى المحت إلى مسؤولية سلطات أقليم سمولينسك عن حادث تغيير شاهد النصب التذكاري، أعربت فى وقت سابق عن أعتراضات على اسلوب تعامل السلطات الروسية مع ملف مصرع الرئيس البولندى السابق "ليخ كاتشينسكى" والوفد المرافق له، وكيفية أدارة التحقيقات. وكانت السلطات الروسية قد سلمت الجانب البولندي 14 مجلدا من مواد التحقيق الجنائي حول ملابسات تحطم طائرة الرئيس البولندي ليخ كاتشينسكي بالقرب من أقليم سمولينسك،والذى تضمن فحص موقع الحادث،ومحاضر استجواب المراقبين والمرشدين الجويين وشهود عيان وتسجيلات الصندوق الأسود وغيرها من المواد. لكن وزير الداخلية البولندى كشف عن أن المحققين البولنديين في حادث سقوط طائرة الرئيس ليخ كاتشينسكي رصدوا عدة أخطاء وقع فيها مسؤولو المراقبة الجوية الروس أثناء توجيه الطائرة قبل سقوطها، وأفاد فريق المحققين البولنديين أن المراقبة الجوية الروسية لم تقدم المساعدة اللازمة لقائد طائرة الرئاسة البولندية خلال عملية هبوط الطائرة فى الظروف الجوية السيئة آنذاك. حيث طغى على اشارات برج المراقبة تردد واضح، تمثل فى إشارات أكدت أن الظروف الجوية طبيعية، ثم أصدار إشارة عاجلة بضرورة ايقاف عملية الهبوط بشكل عاجل وفى وقت متأخر، ما لم يمنع وقوع الكارثة. فيما أعلنت تاتيانا انودينا رئيسة لجنة الطيران الدولية وأليكسي موروزوف رئيس اللجنة الفنية السبب المباشر لوقوع الحادث الجوي هو عدم اتخاذ الطاقم للقرار بالهبوط في مطار احتياطي بسبب الظروف الجوية السيئة.واضافت ان هبوط الطائرة جرى في ظروف عدم رؤية اشارات التوجيه الارضية.ولم يرد طاقم الطائرة كما يجب على تحذيرات منظومة "Taws " للانذار المبكر، الامر الذي ادى الى وقوع الكارثة. وتجدر الأشارة إلى أن مئات من البولنديين قد تظاهروا أمام السفارة الروسية فى وارسو مطالبين بعدم أخفاء الحقائق،والكشف عن الطرف المسؤول عن وقوع كارثة تحطم طائرة الرئيس الراحل ليخ كاتشينسكي.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل