المحتوى الرئيسى

إسرائيل تقصف غزة بالقنابل الفوسفورية

04/10 12:52

وفيما قال مسئولون في جيش الاحتلال إنه لا حصانة لأحد في غزة‏.‏ أعلنت كتائب الشهيد عز الدين القسام رفضها للتهدئة في ظل التصعيد الإسرائيلي‏,‏ مؤكدة أنها سترد بالطرق المناسبة‏,‏ كما أكدت حركة حماس أنها ستصعد من هجماتها ضد إسرائيل علي نطاق أوسع فيما دعت لعقد جلسة طارئة لمجلس الأمن والجامعة العربية لوقف المجازر الإسرائيلية‏.‏ وأعلن قائد سلاح الجو الإسرائيلي عيدو نخوشتان للجنود الاسرائيليين‏'‏ إن الطريق مع حركة حماس مازالت طويلة‏..‏ وأن ما قمتم به حتي الآن ما هو إلا البداية‏'.‏ وفي نفس السياق‏..‏ نقلت القناة العاشرة الاسرائيلية عن وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي يتسحاك اهرونوفتش ـ خلال زيارته للمدن الاسرائيلية المحاذية لقطاع غزة ـ‏'‏ لا حصانة لقطاع غزة وعلي قادة الفصائل المسلحة في غزة أن يعلموا أننا سنلاحقهم واحدا تلو الآخر حتي آخر واحد فيهم‏..‏ ونحن قادرون علي الوصول اليهم في مخابئهم تحت الأرض بكل الوسائل الحربية المتاحة لنا‏'.‏ وقال قائد المنطقة الجنوبية بالجيش الإسرائيلي الجنرال تال روسو‏'‏ إن جيش إسرائيل جيش قوي بإمكانه أن يعتني بالإسرائيليين وقت الأزمات‏'.‏ جاء ذلك في كلمة القاها الجنرال تال روسو خلال احتفال ثقافي جري في كيبوتس بيئيري التابع للمجلس الإقليمي‏(‏ أشكول‏)‏ القريب من شرق قطاع غزة بحضور نائب وزير الدفاع متان فلنائي وعضو الكنيست شاءول موفاز ووزيرة الخارجية السابقة تسيبي ليفني ورؤساء المجالس في جنوب اسرائيل‏.‏ من جانبه‏..‏ قال رئيس لجنة الخارجية والأمن بالكنيست شاءول موفاز‏'‏ إن الحساب مع حركة حماس سيكون مرا ولاذعا‏..‏ فإطلاق حماس صاروخا يوم الخميس الماضي علي حافلة الركاب يعتبر تعديا للخطوط الحمراء‏..‏ ويجب علينا تغيير السياسة‏..‏ ومن يمتلك سلاحا موجها إلي إسرائيل فإن حياته تكون في خطر‏'.‏ في الوقت نفسه‏,‏ ذكرت صحيفة‏'‏ جيروزاليم بوست‏'‏ الإسرائيلية أن وزير الدفاع الإسرائيلي إيهود باراك قرر إلغاء زيارته التي كانت مقررة لواشنطن في ضوء تدهور الوضع الأمني علي الحدود مع قطاع غزة‏.‏ وأشارت الصحيفة في تقرير أمس علي موقعها الإلكتروني إلي أن هذه هي المرة الثانية التي يقرر فيها باراك إلغاء زيارة للعاصمة الأمريكية نظرا لاعتبارات أمنية‏.‏ من جانبها‏,‏ أعلنت وزارة الصحة بحكومة حماس في غزة حالة الطوارئ من الدرجة الأولي في القطاع الصحي تحسبا لتصاعد جرائم جيش الاحتلال الإسرائيلي المتواصلة منذ‏3‏ أيام علي التوالي‏.‏ وأكدت الوزارة ـ في بيان صحفي أمس ـ أنها ألغت كل اجازات الموظفين ورفعت مستوي الجاهزية والعمل بجدول الطواريء‏,‏ مناشدة المؤسسات الانسانية بسرعة ارسال الأدوية والمهمات الطبية إلي قطاع غزة‏.‏ وحول استخدام الجيش الإسرائيلي الفسفور الأبيض‏,‏ أكد باسم نعيم وزير الصحة الفلسطيني بحكومة حماس أن أكثر من شاهد عيان ومراقب أجنبي ودولي أكدوا استخدام الطائرات الحربية الإسرائيلية قنابل فوسفور أبيض خلال هذا العدوان الأخير‏.‏ وأوضحت أعلنت مصادر طبية أن فلسطينيا استشهد واثنين أصيبا مساء أمس في غارة جديدة نفذتها قوات الجيش الإسرائيلي علي حي الزيتون جنوب شرق مدينة غزة‏,‏ لترتفع حصيلة ضحايا العدوان المتواصل علي قطاع غزة لليوم الثالث علي التوالي إلي نحو‏20‏ شهيدا و‏66‏ جريحا بينهم‏10‏ نساء‏.‏ واستهدفت طائرة استطلاع بصاروخ واحد مجموعة من المواطنين في قطعة أرض زراعية قرب سوق السيارات بحي الزيتون جنوب شرق مدينة غزة‏.‏ وذكر مسعفون فلسطينيون إن إسرائيل قتلت أربعة نشطاء فلسطينيين وأصابت نحو ستة آخرين مع مواصلتها غاراتها الجوية علي قطاع غزة لليوم الثالث ردا علي اطلاق صواريخ علي إسرائيل‏.‏ وذكرت تقارير اعلامية إسرائيلية أن نشطاء في قطاع غزة الذي تسيطر عليه حركة المقاومة الإسلامية‏(‏ حماس‏)‏ واصلوا اطلاق صواريخ علي جنوب إسرائيل مما أسفر عن إصابة خمسة إسرائيليين في الجنوب مع بزوغ الشمس تقريبا‏.‏ وذكر مسعفون أن القوات الاسرائيلية قتلت قائدا محليا لحماس في بلدة رفح الجنوبية علي الحدود مع مصر واثنين من حراسه الشخصيين في هجوم استهدف سيارة‏.‏ من جانبها‏,‏ أكدت كتائب الشهيد عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة حماس أنه لا يمكن الحديث عن تهدئة مع الاحتلال الاسرائيلي في الوقت الذي يواصل فيه استهداف المدنيين في قطاع غزة‏.‏ وقال أبو عبيدة الناطق باسم الكتائب ـ في مؤتمر صحفي مقتضب أمس ـ‏'‏ إن الاحتلال الصهيوني هو من بدأ التصعيد وارتكب الجرائم ضد المدنيين والمجاهدين وأن رد كتائب القسام جاء طبيعيا‏'.‏ وحمل أبو عبيدة الاحتلال الإسرائيلي مسئولية التصعيد الذي يشهده قطاع غزة‏..‏ مؤكدا أن كتائب القسام سترد بالطريقة التي تراها مناسبة وأنها ماضية في جهادها ولن تستسلم‏.‏ وقال أبو عبيدة‏'‏ إن كتائب القسام لن تقف صامتة إزاء الجرائم الصهيونية بحق أبناء الشعب الفلسطيني‏..‏ وأنه لا يمكن الحديث عن تهدئة مع العدو في ظل جرائمه‏'.‏ وقال سامي أبو زهري المتحدث باسم‏(‏ حماس‏)‏ أمس إن الحركة ستصعد من هجماتها ضد إسرائيل لتستهدف نطاقا أوسع من الأهداف إذا لم توقف إسرائيل غاراتها الجوية علي قطاع غزة‏.‏ وتابع الموقف الدولي من التصعيد الإسرائيلي يتسم بالانحياز والتواطؤ والصمت علي قتل المدنيين الفلسطينيين‏..‏ إذا استمر التصعيد الإسرائيلي في ظل صمت وتآمر دولي فسوف تتوسع هذه الردود من قبل الفصائل الفلسطينية من أجل ردع هذه الجرائم ومن أجل حماية شعبنا‏.‏ ودعا فوزي برهوم وهو متحدث آخر باسم‏(‏ حماس‏)‏ الجامعة العربية التي تركز اهتمامها علي الاضطرابات في أماكن أخري من العالم العربي علي عقد جلسة عاجلة بشأن غزة‏.‏  

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل