المحتوى الرئيسى

جراحة ربط المعدة تحقق اختراقاً لمرضى السكري ذوي الوزن الزائد

04/10 12:46

دبي - ديالا أبي زيد قرر الاتحاد الدولي لمرض السكري اعتبار جراحة ربط المعدة علاجاً لمرضى السكري الذين يعانون الوزن الزائد, وذلك بعد أن لاحظ أطباء أمريكيون نتائجَ مذهلة في ما يخص تعديلَ مستوى السكرِ في أجساد المرضى الذين خضعوا للعملية. ويعد هذا التطور اكتشافاً سيغير حياة المصابين بالسكري من النوع الثاني. وتتيح جراحةُ ربط المَعدة الشفاء لمرضى السكري من النوع الثاني بعد العملية بأيام حتى قبل أن يبدأوا بخسارة أوزانهم. ويقول الطبيب فيل شوير: "بعض المرضى يوقفون استخدام حقن الأنسولين في غضون ساعات بعد الجراحة". ومزايا هذه العملية هي أنها تصغّر حجمَ المعدة بحيث تقل قدرة الإنسان على الأكل. كما أنها تقصر طول الأمعاء لكي لا يمتص الجسد سعرات حراريةً كثيرة. ولكن الأطباء لم يتوصلوا بعد إلى تحليلٍ نهائي بخصوص كيفة تعديل مستويات السكر. ويعلق شوير: "نعتقد أن الفائدة السريعة هي بفضل ارتفاع مستويات هورمونات تسمى incretins بشكل جذري بعد الجراحة، وتلك الهرمونات تحفز البنكرياس على إنتاج مزيد من الأنسولين". وتقول كايتي وايلي، التي عانت من السكري طوال 16 عاماً: "كان الأمر فظيعاً, السكري سيطر على حياتي، عانيت من السمنة المفرطة, وكانت مستويات السكر لديّ مرتفعة طوال الوقت، وجسدي كان يتألم". وايلي من الذين أوقفوا استخدام حقَنِ الأنسولين بعد خضوعهم لعملية ربط المعدة، وودّعت إلى غير رجعة عناءَ حقنِ نفسِها بـ180 حقنة شهرياً حتى قبل أن تبدأ بفقد 35 كيلوغراماً من وزنها الزائد. وبناءً على تلك النتائج أوصى الاتحاد الدولي لمرض السكري رسمياً باعتماد هذه الجراحةِ علاجاً لمرضى السكري الذين يعانون الوزن الزائد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل