المحتوى الرئيسى

آخر الأخبار:الجارديان:"سنتحدث الى الملا عمر، وربما الى بن لادن ايضا"

04/10 11:09

الأمر لن يحصل للمرة الولى، لو حصل تناولت الصحافة البريطانية الصادرة الاثنين الوضع في أفغانستان ومدى إمكانية التحدث الى الملا عمر أو بن لادن من أجل إيجاد حل، وجرائم الشرف في باكستان، والمخاطر التي يواجهها عاملو الإغاثة . ففي صحيفة الجارديان نجد مقالا بعنوان "سنتحدث الى الملا عمر، وربما الى بن لادن أيضا"، كتبه جوناثان بويل. هل يأتي وقت تتحدث فيه بريطانيا إلى الملا عمر أو حتى أسامة بن لادن؟ يطرح كاتب المقال التساؤل الذي يبدو قليل الاحتمال للوهلة الأولى. يقول كاتب المقال ان هذا ليس مستغربا ولا غير مسبوق في السياسة البريطانية، ويسوق العديد من الأمثلة. يقول الكاتب إن بريطانيا تحارب من تعتبرهم إرهابيين في البداية، ثم تبدأ في مباحثات سرية معهم، ثم توقع معهم اتفاقيات وتعتبرهم رجال دولة. ومن الأمثلة التي يسوقها الكاتب لدعم طروحاته الجيش الجمهوري الايرلندي، ومناحيم بيغن والمطران مكاريوس ومنظمة التحرير الفلسطينية، وكلهم كانت بريطانيا تعتبرهم إرهابيين. استنادا الى هذه الأمثلة يستخلص الكاتب أن الوقت قد يأتي حين تتحدث بريطانيا الى الملا عمر بل وربما أسامة بن لادن. محنة منظمات الإغاثة إحدى الضحايا وفي صحيفة الانبندنت كتب كيم سينجوبتا من قندهار و جوليوس كافينيش من كابول تقريرا بعنوان "محنة منظمات الإغاثة". ويستعرض كاتبا التقرير تأثير مقتل عشرة من عاملي الإغاثة الطبية على منظور منظمات الإغاثة للعمل في أفغانستان. ووفقا للتقرير فان الحكومة البريطانية تدرس فيما اذا كان عمل مواطنيها المدنيين خارج المدن الرئيسية الأفغانية آمنا. ويخشى المسؤولون من أن يؤدي تقييد عمل المدنيين في شمال أفغانستان بسبب المخاطر التي يواجهونها إلى إعاقة الجهود الرامية الى الحيلولة دون أن تضيع ملايين الدولارات من المساعدات بسبب الفساد المستشري في تلك المنطقة. وقد كثفت وزارة الخارجية ووزارة التنمية الدولية جهودها للإشراف على توزيع المساعدات المنوط بها تمويل مشاريع من خلال استخدام مدنيين تقوم شركات أمن خاصة بحمايتهم، حسب الصحيفة. جريمة شرف في باكستان ومن مدينة بشاور الباكستانية يكتب دين نيلسون وأشفق يوسفزاي تقريرا عن جريمة شرف وقعت في باكستان وذهب ضحيتها مواطنان بريطانيان. وملخص القصة أن فتاة من أصل باكستاني أرادت إلغاء زفافها المقرر بناء على ترتيب مسبق بين الأهل، وسافر والداها الى باكستان من أجل حل الإشكال، وانتهى الأمر بأن قام العريس الغاضب بقتلهما. وقال ضابط الشرطة رياض خان من المنطقة التي وقعت فيها الجريمة لمراسل صحيفة الديلي تلجراف إن أحداثا كهذه تحدث كثيرا في المنطقة في حال رفض فتاة الزواج من شخص ارتضاه لها أهلها. وفي هذه الحالة كانت الفتاة مخطوبة لرجل دون رغبتها ولما حاولت التنصل من الموضوع أحس خطيبها بالإهانة وانتقم بقتل والديها. بلاكبيري مسموح، ممنوع، مسموح هل سبب الحظر أمني أم اجتماعي؟ في صحيفة الفاينانشال تايمز تقرير أعده جيمس دراموند مراسل الصحيفة في أبو ظبي عن آخر التطورات في قضية حظر استخدام جهاز الهاتف النقال من طراز بلاك بري في السعودية. وملخص التقرير أن السلطات السعودية ققرت تأجيل حظر استخدام تطبيق المحادثة الفورية (مسينجر) في جهاز الهاتف النقال ( بلاكبيري). وسيتيح التأجيل إمكانية لفحص ملقن معلومات أكثر تطورا من الملقنين المستخدمين حاليا. وكانت السعودية قد انضمت الأسبوع الماضي الى دول خليجية أخرى حظرت استخدام المسينجر للمحادثة الفورية عبر أجهزة البلاك بري. وكانت الإمارات العربية المتحدة قد قررت حظر الستخدام البلاكبيري للمحادثة الفورية (تشات) وكذلك لإرسال الرسائل الالكترونية (إيميل). ويقول موظف بنكي يعمل في السعودية ويستخدم جهاز بلاكبيري ان الموضوع ليس مرتبطا بمخاوف أمنية بل بالرغبة في مراقبة محادثات الشبان والفتيات للحيلولة دون أن يتمكنوا من ترتيب مواعيد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل