المحتوى الرئيسى

آخر الأخبار:فنانون اسرائيليون يقاطعون اعمال المسرح الوطني الاسرائيلي

04/10 11:08

مقاطعة الفنانين تصادف مع موعد انطلاق المفاوضات الاسرائيلية الفلسطينية في واشنطن. طغت المواضيع المتعلقة بالملف الاسرائيلي الفلسطيني على اخبار الشرق الاوسط التي تناولتها الصحف البريطانية الصادرة في لندن صباح الاثنين، بالاضافة الى تقرير حول الفن والحرب في العراق وموقف ايران من السيدة الاولى الفرنسية كارلا بروني لتوقيعها عريضة تدعو للافراج عن الايرانية سكينة محمدي اشتياني المحكومة بالاعدام في ايران. وركزت كل من صحيفتي الاندبندنت والجارديان على مقاطعة ممثلين ومخرجين اسرائيليين مجمعا ثقافيا افتتح مؤخرا في مستوطنة اسرائيلية في الضفة الغربية. وتقول مراسلة الجارديان في القدس هارييت شيروود ان عشرات الممثلين والمخرجين الاسرائيليين وقعوا على عريضة تعبر عن رفضهم المشاركة في اعمال المسرح الوطني الاسرائيلي (هابيما) واعمال اخرى ستعرض في مستوطنة "ارييل" التي تقع في عمل 12 ميلا داخل الضفة الغربية. وتنقل الصحيفة ردة فعل رئيس الحكومة الاسرائيلي بنيامين نتنياهو الذي قال ان "اسرائيل تتعرض لهجوم من قبل المجتمع الدولي في مجال المقاطعة الاقتصادية والاكاديمية والثقافية، وآخر ما تحتاج اليه اسرائيل الآن هي مقاطعة داخلية في هذه المجالات". كما تنقل الصحيفة ردة فعل عمدة مستوطنة ارييل رون ناشمان الذي قال ان الممثلين والمخرجين الذي وقعوا على العريضة يتقاضون رواتبهم من الحكومة التي ترعى هذه المسارح وتمولها فلا يمكن اخذ هذه الاموال والمطالبة بتطبيق السياسات التي يريدونها، لذلك فان تصرف هؤلاء غير صادق وفي حال لا يعجبهم الامر فليستقيلوا". وتشير الصحيفة الى ما كتبه الصحفي الاسرائيلي جدعون ليفي في صحيفة هآرتس يوم الاحد داعما حركة المقاطعة الفنية قائلا ان "هناك فرق كبير بين الدولة الاسرائيلية بحدودها وسيادتها والاراضي التي تحتلها اسرائيل"، مضيفا بأن "هناك فرق اخلاقي كبير بين عرض اعمال داخل اسرائيل وعرضها في مستوطنة غير شرعية مبنية على ارض مسلوبة محاطة بشعب محروم من كل حقوقه". وتطرقت صحيفة الاندبندنت الى الموضوع نفسه في تقرير لمراسلها في القدس دونالد ماكنتير الذي ربط الموضوع بتوجه نتنياهو الى واشنطن الثلاثاء للمشاركة في المفاوضات الاسرائيلية الفلسطينية المقررة في 2 سبتمبر/ ايلول بين الاسرائيليين والفلسطينيين والتي يرعاها الرئيس الامريكي باراك اوباما وفي الوقت الذي ينظر فيه المجتمع الدولي الى المستوطنات على انها تشكل خرقا اسرائيليا للقوانين الدولية. ويختم المراسل تقريره بما جاء في مقال كتبه زعيم حزب ميريتس السابق يوسي ساريد الذي رفض تشبيه الفنانين بالجنود، والذي قال ان لا احد يمكن ان يجبرهم على التمثيل وتقديم العروض، رافضا وصف تحرك الفنانين بانه سلبي مشيرا الى ان "السلبيين هم الذين يتخذون قرارات بناء المستوطنات ومن بينهم وزير الثقافة الاسرائيلي". عوفاديا يوسف وفي السياق الاسرائيلي نفسه، تابعت صحيفة الديلي تلجراف تصريحات الزعيم الروحي لحزب شاس اليميني الحاخام عوفاديا يوسف الذي تضرع في عظته الاخيرة الى الرب أن يبتلي الفلسطينيين ورئيسهم بوباء يقضي عليهم. وينقل مراسل الصحيفة في القدس مارك فايس عن النائب العربي الاسرائيلي في الكنيست احمد الطيبي دعوته الحاخام الى مراجعة مواقفه، كما تطرق في الوقت نفسه الى ردة فعل رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو الذي قال بيان صادر عن مكتبه ان هذه التصريحات لا تعبر عن وجهة نظر الحكومة ورئيسها. كارلا بروني على صعيد آخر، نشرت الديلي تلجراف خبرا بعنوان "ايران تصف كارلا بروني (السيدة الاولى الفرنسية) بالعاهرة" بسبب توقيعها على عريضة تطالب باطلاق سراح الايرانية سكينة محمدي اشتياني المحكوم عليها بالاعدام بتهمة الزنى ومحاولة قتل زوجها. صحيفة ايرانية وصفت بروني بـ"العاهرة" وحسبما تفيد التلجراف، فان الموقف الايراني جاء في افتتاحية صحيفة كيهان الايرانية الرسمية التي نعتت السيدة الاولى الفرنسية والممثلة ايزابيل ادجاني الناشطة في المطالبة بالافراج عن اشتياني بـ"العاهرات". وفي مجال آخر، كتب مارتن تشولوف في الجارديان مقالا عن الفن والحرب في العراق والمشاكل التي يعاني منها الفنان زاحم جهاد، الذي يصنع منحوتات من اسلحة وذخائر فارغة. وتروي الصحيفة قصة الفنان الذي يعمل برفقة مجموعة من طلاب الفنون الذين ساعدوه في جمع الاسلحة والذخائر المرمية وصناعة منحوتات منها على شكل حيوانات وحشرات لتباع في المزاد العلني لتمويل جمعيات خيرية للعناية بالمعوقين. وعن مشاكل جهاد مع السلطات تنقل الصحيفة عن الفنان قوله ان "اول من تقدم بدعوى ضده هم البيروقراطيون الذين ادعوا انه يدمر سلاح الجيش العراقي السابق، بينما هذه الاسلحة هي التي تمكن الجيش الامريكي من نزعها من المسلحين والمقاتلين". ولكن الصحيفة تضيف بأن عمل زاحم وفريقه توقف فعلا بعد دخول وزارة الدفاع العراقية على الخط وقرارها بوقف عمل الفنان الذي لا يزال ينتظر حتى الآن صدور قرار يسمح له باستئناف مشروعه.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل